الخميس 25 تشرين الثاني , 2016

توافد عدد كبير من الزائرين إلى مدينة سامراء وسط إجراءات أمنية مشددة

للأسبوع الثالث على التوالي تتوالى حشود الزائرين الأجانب والمحليين لزيارة مرقدي الإمامين العسكريين عليهما السلام تزامناً مع ذكرى وفاة النبي محمد (صل الله عليه واله وسلم)، وأربعينية الإمام الحسين عليه السلام.

حيث كانت موجات الزائرين تتوافد بمعدل يقارب (300000) زائر يومياً متجهاً من كربلاء المقدسة إلى مدينة سامراء وبلد وبالعكس وسط إجراءات أمنية مشددة تقوم بها قطعات قيادة عمليات سامراء من الجيش والشرطة الاتحادية والمحلية. حيث قامت هذه القطعات بتأمين الحماية اللازمة للزوار على الطرق الخارجية وداخل المدن بالإضافة إلى تأمين انسيابية السير للعجلات والزائرين، وشاركت هذه القطعات في تقديم الخدمات اللازمة للزائرين وكانت لها مساهمة فاعلة في نقل الزوار من منطقة الكراجات الخارجية إلى داخل المدن لتأدية الزيارة والعودة بهم إلى عجلاتهم، وقد تجاوز عدد الزائرين الأربعة ملايين زائر. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات