الأثنين 15 تشرين الثاني , 2016

لواء الخدمة الحُسينية يُشارك بـ (1500) شاب لتقديم الخدمات طيلة زيارة الأربعين

انطلق لواء الخدمة الحُسينية في كربلاء المقدسة وللسنة الثانية على التوالي بحملته الخدمية للزائرين خلال زيارة الأربعين الخالدة لإيواء الزائرين ومُساعدة القوّات الأمنية في التفتيش، إضافةً الى إقامة حملات تنظيف للطُرق المُؤدّية الى مركز المدينة.

وقال المُتطوّع حسان حسين حسن، وهو أحد المُشرفين على اللواء، إن "لواء الخدمة الحُسينية تشكّل العام الماضي من أجل تقديم أفضل الخدمات لزائري الإمام أبي عبد الله الحُسين وأخيه أبي الفضل العباس (عليهما السلام) في ذكرى زيارة العشرين من شهر صفر".

واضاف "تشمل الخدمة إيواء الزائرين ومُساعدة القوّات الأمنية في التفتيش، إضافةً الى إقامة حملات واسعة للتنظيف ومُساعدة الزائرين قدر المُستطاع، ولم يقتصر عمل المشاركون في اللواء من المُتطوّعين الشباب على ذلك، بل شمل جميع أحياء المحافظة والطُرق المُؤدّية الى مركز المدينة، وهم مُنتشرون على شكل خيم، تحوي كل خيمة من (10 الى20) مُتطوّعاً تقريباً".

وأكد حسن إن "المُشاركين في اللواء أغلبهم من طلبة جامعة كربلاء والمعهد التقني وكبة الإعداديات في المحافظة"، مُشيراً الى إن "جميع الأعمال التي يقوم بها اللواء هي بالتنسيق مع محافظة كربلاء المقدسة وقيادة العمليات فيها، وكذلك العتبات المقدّسة ومع المواكب الحُسينية من أجل التكامل والوحدة في تقديم أفضل الخدمات للزائرين".

يُذكر إن الكوادر الشبابية التابعة الى لواء الخدمة الحُسينية في المحافظة، تمّ تأهيلهم للخدمة في عدّة دورات تدريبية تعبوية مُكثّفة، تتلخّص في حُسن المعاملة مع الزائر الحُسيني. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات