الأثنين 15 تشرين الثاني , 2016

الداخلية: مليون ونصف زائر اجنبي دخل العراق ورفعنا اجهزة الواي فاي والصراف الالي الايرانية

أعلنت وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، عن دخول أكثر من مليون و399 ألف زائر عربي أو أجنبي إلى العراق لأداء زيارة الأربعين، وفي حين كشفت عن اعتقال إيرانيين لدخولهم بصورة "غير شرعية"، أكدت ايقاف عمل أجهزة الاتصال بالأنترنت والصراف الآلي التي نصبتها جهات إيرانية في كربلاء والنجف لعدم حصولها على التراخيص اللازمة.

وقال رئيس لجنة إدارة ملف الزائرين في وزارة الداخلية الفريق الركن محمد نعمة الحسن، في مؤتمر صحفي بكربلاء حضره مراسل وكالة النبأ للأخبار، إن "مجموع الزائرين العرب والأجانب الذين دخلوا العراق عبر المنافذ البرية والجوية والبحرية لغاية الآن، لأداء زيارة الأربعين، تجاوز المليون و399 ألف شخص"، مبينا أن "خمسين ألفاً منهم يغادرون إلى بلدانهم يومياً بعد الانتهاء من أداء الزيارة".

وأضاف "يتزايد عدد الزوار يومياً مع اقتراب موعد الزيارة"، موضحا أن "مطار النجف استقبل لغاية ليلة أمس الاثنين، 15 ألف زائر في حين استقبل مطار بغداد ألف و339 زائراً".

وبين الحسن، أن "عدد تأشيرات الدخول التي مُنحت للزوار العرب والأجانب وصل إلى قرابة المليونين و500 ألف"، لافتاً إلى أن هناك "نحو مليوني تأشيرة أخرى منحت للزوار الإيرانيين فقط، وقد يزيد عددها نصف مليون أخرى".

وكشف الحسن عن "صدور قرار بمنع عمل أجهزة الاتصال بالإنترنت والصرف الآلي التي نصبتها جهات إيرانية على الطريق الرابط بين كربلاء والنجف، ومدينة كربلاء"، وتابع أن هنالك "تنسيقاً مع الجانب الإيراني بشأن الحافلات والشاحنات التي دخلت إلى العراق، حيث وضعت ضمانات مالية وقانونية لضمان مغادرتها الأراضي العراقية".

وأوضح رئيس لجنة إدارة ملف الزائرين في وزارة الداخلية، أن "القوانين العراقية تطبق على الزائرين كافة وأن الأجهزة الأمنية لن تسمح لأي زائر بالدخول عبر المنافذ الحدودية ما لم يحمل جواز سفر رسمي ويكون حاصلاً على تأشيرة نافذة"، كاشفاً عن اتفاق مع إيران من 19 فقرة ينظم إجراءات دخول الزوار وتفويجهم". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات