الخميس 11 تشرين الثاني , 2016

عمليات دجلة تعلن مقتل 25 عنصرا من "داعش" بين ديالى وصلاح الدين

أعلن قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي، الجمعة، عن مقتل 25 عنصرا من تنظيم "داعش" بعملية أمنية على الحدود بين محافظتي ديالى وصلاح الدين.

وقال العزاوي في حديث صحفي، إن "قوات قتالية من عمليات دجلة مدعومة ب‍الحشد الشعبي نفذت عملية استباقية في منطقة مطيبيجة على الحدود بين ديالى وصلاح الدين لمداهمة أوكار تنظيم داعش"، لافتا إلى أن "القوات اشتبكت مع التنظيم في محاور عدة".

وأضاف العزاوي أن "داعش تكبد خسائر فادحة تضمنت قتل 25 من مسلحيه وإحراق عدة عجلات"، مؤكدا أن "قوة كبيرة بدأت بمطاردة فلول التنظيم التي هربت إلى الوديان والتلال في مطيبيجة للاختباء من ضربات القوات الأمنية والحشد الشعبي بالتنسيق مع طيران الجيش الذي قصف وبقوة فلول داعش الهاربة".

يشار إلى أن منطقة مطيبيجة كانت من أهم معاقل "داعش" بعد حزيران 2014 على الحدود بين ديالى وصلاح الدين قبل أن يتم تحريرها بعمليات عسكرية واسعة من قبل القوات الأمنية والحشد الشعبي، بحسب مصادر أمنية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات