الخميس 11 تشرين الثاني , 2016

مكافحة الإرهاب: داعش يعتمد على الإعلام أكثر من اعتماده على مقاتليه

أكد القائد في جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، الجمعة، أن “داعش” الإجرامية تعتمد على الإعلام أكثر من اعتمادها على عناصرها، فيما أشار إلى أن الزمرة التكفيرية لو تمتلك أسلحة كيمياوية كما ادعت لاستعملتها في المعركة.

وقال الساعدي في تصريحات صحفية، إن “(داعش) تعتمد على الإعلام اكثر من الاعتماد على عناصرها، وبإعلامها أثبت حقيقتها بأنها مجموعة من المجرمين”.

وأضاف أن “لدى الزمرة بعض القناصين والانتحاريين والقاذفات، الا انه لو كان لديها فعلا الاسلحة الكيمياوية كما ادعت لاستخدمتها خلال المعارك الجارية، ولاسيما بعد الهزائم المتتالية التي منيت بها”.

وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش اعرب، في (10 آذار 2016)، عن قلقه بشأن تقارير أفادت بقيام “داعش” باستخدام أسلحة كيمياوية في هجمات بناحية تازة خورماتو جنوبي محافظة كركوك، مؤكدا أن الأمم المتحدة تتعامل بقدرٍ عالٍ من الجدية مع هذه القضية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات