السبت 06 تشرين الثاني , 2016

استمرار العمليات العسكرية ضمن المحور الشرقي باتجاه الساحل الأيسر لمدينة الموصل

تستمر قطعات الفرقة المدرعة التاسعة من خلال قطعاتها المشركة في عمليات قادمون يا نينوى بإحراز تقدم في تحرير وتطهير عدد كبير من المناطق ضمن الأهداف المرسومة لها باتجاه الساحل الأيسر لمدينة الموصل وآخرها حي الانتصار.

وقالت وزارة الدفاع في بيان تلقت وكالة النبأ للأخبار نسخة منه، انه "كبدت خلال العمليات العسكرية عصابات داعش الإرهابية خسائر فادحة في الأرواح والمعدات نتيجة انكسار تلك العصابات الإجرامية أمام تقدم وعزيمة وإصرار وبسالة قوات الجيش العراقي والتي أسندت بغطاء جوي ومدفعي بالإضافة إلى الجهد الاستخباري المميز والتي اجتمعت معا لتشكل عنصر الصدمة للعصابات الإجرامية وانهيارها وتشتتها".

واضافت "تمكنت قوات الجيش العراقي من التقدم وتحرير المناطق وفك اسر أهلها الذين كانت تحتجزهم العصابات الإرهابية كدروع بشرية من دون إلحاق الأذى بأي من المواطنين الذين التزموا بتوصيات القوات العراقية في الابتعاد عن أماكن تجمعات العدو ومستودعاتهم ومضافاتهم ومواقعهم التي ينفذون من خلالها عملياته الإجرامية".

 مبينة "تميزت تلك العمليات بانتفاضة الأهالي من القرى المحررة ضد تلك العصابات الإجرامية، مما سهل أيضاً تحرير قراهم ومناطقهم بوقت قياسي ودون خسائر تذكر في صفوف المدنيين".

واشارت الوزارة بحسب البيان الى ان "العمليات العسكرية لا تزال جارية لحين تطهير آخر شبر من مدينة الموصل والتي هي آخر معاقل داعش الإرهابي في ارض الرافدين". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات