الخميس 04 تشرين الثاني , 2016

المرجعية تدعو لأن تكون الزيارة الاربعينية مسيرة هادفة بعيدة عن "السطحية"

دعا ممثل المرجعية الدينية في كربلاء عبد المهدي الكربلائي، الجمعة، الى ضرورة أن تكون الزيارة الأربعينية مسيرة هادفة بعيدة عن السطحية، لافتا الى أن المسيرة الأربعينية اتخذت طابعاً عالمياً ينبغي استثماره لتوعية العالم بالمبادئ الإنسانية وتعزيز الثقافة الإسلامية، فيما أوصى بأهمية رفع صور الشهداء وذكر أسمائهم بالطرق التي يسلكها الزائرون وتمجيد بطولات المقاتلين في المجالس الحسينية.

وقال الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة بالصحن الحسيني في كربلاء، نحن نقترب من أيام مسيرة الأربعين والقرآن الكريم وسيرة النبي (ص) يوجب علينا إن يكون مسيرنا هادفا واعيا بعيدا عن السطحية، مؤكدا ضرورة التنبيه الى أهمية التولي لله ورسوله والأئمة وأوليائه الصالحين والتبرؤ من أعداهم وهذا المبدأ حي لا ينقطع ما بقي لله عباد يسيرون على نهجهم.

وأكد الكربلائي، أهمية صدق الحديث وتلاوة القرآن وكف الألسن عن الناس إلا بالخير، مبينا أن الموالاة ليس مجرد إظهار الحب بل صدق الطاعة لله ورسوله واله الأطهار واقتفاء آثارهم فيما ما رود عنهم من مناهج الحياة والتخلق بأخلاقهم، مشيرا الى أن ما يمر به العراق هو اختبارنا بمدى طاعتنا لهم والانقياد لمنهجهم ضد تنظيم داعش الذي اختار طريق العنف والتوحش سبيلا.

وتابع الكربلائي، لقد شاء الله بتجاوز أهل الولاء للتحديات الصعبة التي مروا بها وانفتاحهم على المجتمعات الأخرى، مبينا أن المسيرة الأربعينية اخذت طابعا عالميا جذبت إليها الكثيرين من شعوب العالم.

ولفت الكربلائي الى أن الله سبحانه وتعالى هيأ فرصة ثمينة لتوعية العالم بمبادئكم الإنسانية وأحسنوا استثمارها لتعزيز الثقافة الإسلامية الأصلية على الساحة العالمية، مشدداً على ضرورة الحفاظ على قدسية الزيارة وعدم السماح بخدشها بتصرفات غير لائقة.

وأوصى الكربلائي الزائرين بـاستثمار الفرصة والاسترشاد بما يقدمه طلبة الحوزة العلمية المبلغون من مواعظ وإرشادات، مؤكدا بالقول نوصي أصحاب المواكب والراوديد وهم يقيمون مجالس العزاء أن يجعلوا في أشعارهم مساحة وافية لتمجيد البطولات في ساحات القتال، هؤلاء الذين يجسدون مبادئ الحسين (عليه السلام) في واقعة الطف والفداء في سبيل إحقاق الحق وإبطال الباطل.

ودعا الكربلائي الى رفع شهداء وذكر أسمائهم بالطرق التي يسلكها المشاة لتبقى صورهم وأسماؤهم ماثلة يتذكرها الجميع.

يشار إلى أن الملايين من المسلمين في داخل العراق وخارجه يقصدون في الـ20 من صفر من كل عام محافظة كربلاء لأداء زيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس (ع) بمناسبة مرور 40 يوماً على واقعة الطف.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات