الأحد 31 تشرين الاول , 2016

الشرطة التركية تعتقل رئيس تحرير صحيفة جمهوريت المعارضة

اعتقلت الشرطة التركية رئيس تحرير صحيفة جمهوريت المعارضة، مراد سابونجو، وأحد المحررين في الصحيفة بتهمة لها علاقة بالإرهاب، حسب الحكومة.

ويشتبه في أن الرجلين لهما علاقة بحزب العمال الكردستاني المحظور، الذي يقود تمردا مسلحا على الحكومة، وبجماعة فتح الله غولن، الذي تطالب أنقرة بترحيله من الولايات المتحدة لاتهامه بالضلوع في محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة في يوليو/ تموز.

وفتشت الشرطة منازل عاملين آخرين في الصحيفة.

ويأتي هذا الاعتقال بعد غلق 15 وسيلة إعلامية في البلاد، وفصل 10 آلاف موظف حكومي، في نهاية الأسبوع.

وشمل الفصل من الوظائف أكاديميين وأساتذة وعاملين في قطاع الصحة وحرس سجون وخبراء في الأدلة الجنائية.

ويتهم معارضون الرئيس، رجب طيب أردوغان، باستعمال قانون الطوارئ، الصادر عقب محاولة الانقلاب، لتكميم أفواه المعارضة، إذ تقرر منذ ذلك التاريخ فصل وتوقيف 110 آلاف شخص، اعتقال 37 ألفا آخرين.

وتقول الحكومة إن شبكة أتباع غولن ضخمة إلى درجة تجعل من الضروري إجراء عملية تطهير شاملة.

وتعد صحيفة جمهوريت أقدم صحيفة علمانية في تركيا وإحدى صحف المعارضة القليلة الباقية.

وقد اعتقل سابونجو الاثنين في اسطنبول، حسب وكالة الأناضول الرسمية، كما صدرت مذكرات لاعتقال عاملين آخرين في الصحيفة.

وكان رئيس تحرير جمهوريت السابق، تشان دوندار، استقال في أغسطس/ آب، بعد الحكم عليه بالسجن 5 أعوام لإفشائه أسرار الدولة، من بينها عمليات تركيا في سوريا.

وانتقدت منظمات حقوقية دولية الحكم بالسجن على دوندار، الذي يعتقد أنه غادر البلاد في انتظار استئناف الحكم. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات