الخميس 28 تشرين الاول , 2016

"داعش" ينتهج تكتيكاً جديداً لشراء الذهب بأسعار بخسة في الموصل

افاد مصدر محلي في نينوى، الجمعة، ببروز ما اسماها ظاهرة محال "داعش" لشراء الذهب بأسعار بخسة داخل الموصل، موضحا أنه تكتيك جديد اتبعه التنظيم لاستثمار معاناة الأهالي.

وقال المصدر في حديث صحفي، إن "العديد من مناطق الموصل شهدت مؤخرا بروز محال لشراء الذهب في مناطق متفرقة من الموصل يطلق عليها الأهالي محال داعش والتي تحظى بحماية ودعم من قبل قيادات نافذة بالتنظيم".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "محال داعش تشتري الذهب بأسعار بخسة للغاية هي اقل من الأسعار المعروفة بنسبة 70% والأهالي مضطرين للبيع من أجل تأمين لقمة الخبز بسبب تفاقم البطالة وعدم وجود أي نشاط يعمل داخل الموصل بشكل طبيعي".

وأوضح المصدر، أن "محال داعش لشراء الذهب هي تكتيك جديد من قبل التنظيم لاستثمار معاناة الأهالي واستنزاف ما لدى العوائل من حلي ومجوهرات وسرقتها لان التنظيم يؤمن أن بقائه في الموصل مؤقت وسيندحر عاجلا أم آجلا".

وأفاد محلي في نينوى، اليوم الجمعة، بأن "داعش" رفع أسعار المواد الغذائية الأساسية بنسبة 30% في المحافظة وشدد قبضته على الأسواق، عازياً السبب الى أن التنظيم يحاول تأمين تمويل إضافي لتعزيز قدراته القتالية في مواجهة تقدم القوات الأمنية المشتركة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات