الأربعاء 27 تشرين الاول , 2016

صحة كربلاء تتلف نصف طن من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك البشري

أعلنت شعبة الرقابة الصحية في قطاع المركز لدائرة صحة كربلاء المقدسة عن "قيامها بحملات تفتيشية لرفع المواد الغذائية المعروضة خارج الأسواق والمحال التجارية (على الأرصفة), فيما أشارت إلى مصادرة وإتلاف قرابة نصف طن من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك البشري".

وقال مدير شعبة الرقابة الصحية في قطاع المركز الدكتور احمد فيصل, اليوم الخميس, إنه "تم القيام بحملات تفتيشية لنحو (8) محلات لمتابعة صلاحية المواد الغذائية المعروضة خارجها (على الأرصفة), شملت عدداً منها في منطقتي باب طويريج وشارع ميثم التمار", وأوضح أن "الحملات أسفرت عن مصادرة وإتلاف (442) كغم مواد غذائية "، وتابع إن "المواد المصادرة والمتلفة احتوت على راشي ودبس وشعرية وحمص ونسكافيه واندومي وتين مجفف ومربى ونساتل وكاكاو وشطة وعصائر ومشروبات غازية (محلية ومستوردة)".

وأردف فيصل إن "الحملات الرقابية مستمرة بصورة دورية ضمن الرقعة الجغرافية للقطاع"، لافتا إلى "أهميتها في متابعة ورصد المواد الغذائية المعروضة على الأرصفة تحت أشعة الشمس وتأثيراتها السلبية على حياة المواطنين", مشدداً على "ضرورة التزام أصحاب المواد الغذائية بالشروط الصحية الواجب توفرها لخزن المواد الغذائية لتجنب المسائلة القانونية وإتلاف هذه المواد وخسارتهم المادية", وفيما بين أن "عملية إتلاف المواد الغذائية تمت وفقاً لمحاضر رسمية وبحضور أصحاب العلاقة", دعا المواطنين إلى "التعاون مع الفرق الرقابية الصحية, والإخبار عن المواد الغذائية المنتهية الصلاحية والتالفة في المحال والأسواق التجارية إضافة إلى المطاعم والفنادق", والتأكد من صلاحية المواد الغذائية قبل شرائها", والإبلاغ عن "المخالفين إلى شعبة الرقابة الصحية".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات