الأثنين 01 ايلول , 2015

النزاهة: استرداد (14) مليار دينار إلى خزينة الدولة استولى عليها عملاء مصارف أهليَّة عن طريق التلاعب بالمقاصة الإلكترونية

كشف رئيس هيئة النزاهة، حسن الياسري، بان "الإجراءات التحقيقية للهيئة أسفرت عن استرداد مبالغ ضخمة إلى حساب مصرف الرافدين الحكومي، مبيِّنة أنَّ مجموع المبالغ التي تمَّ استرجاعها  بلغت أكثر من (14) مليار دينار".

وشرح الياسري في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، تفاصيل القضية التي بدأت "بقيام مصرف الرافدين/ الفرع الرئيس بفتح حسابات جارية لثلاثة زبائن بواسطة شهادة تعريف لأحد عملاء الفرع".

واوضح ان "الزبائن الثلاثة (ح.ج.ع)  و (أ.ع.ع) و (ا.ن .ج) قاموا بتحرير صكوك لزبائن آخرين في مصارف أهليَّة بدون توفر رصيد يغطي قيم تلك المبالغ"، مشيرا إلى "إقدام الموظفة المسؤولة عن حاسبة صكوك المقاصة الإلكترونية في مصرف الرافدين/الفرع الرئيس المدعوة (أ.ع.ش) على عدم إجراء تحديثات لنظام (استلام الصكوك) من المصارف الأخرى المسحوبة في حسابات زبائن الفرع بهدف مرور فترة المقاصة، ليتسنى للفرع المُوْدَع لديه (الصك) سحب المبلغ".

وأكد الياسري أن "إجراءاتها التحقيقيَّة والتنسيق المباشر مع مكتب المفتش العام في وزارة الماليَّة تضمن متابعة استرجاع المبالغ المتلاعب بصرفها، واستكمال الإجراءات التحقيقيَّة والإيعاز إلى مصرف الرافدين بتحريك الدعوى الجزائية أمام محكمة تحقيق النزاهة ضد موظفة الفرع التي انقطعت عن العمل والزبائن الساحبين والمستفيدين أوصلت إلى استرجاع معظم المبالغ المتلاعب بصرفها".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات