الأحد 24 تشرين الاول , 2016

هيئة الاعلام: لم نعط المراسلة الاسرائيلية موافقة لدخول العراق

اوضحت هيئة الاعلام والاتصالات، اليوم الاثنين، بانها لم تعط مراسلة قناة اسرائيلية موافقة لدخول الاراضي العراقية لغرض نقل معارك تحرير الموصل.

وذكر بيان للهيئة، ان "بعض القنوات الفضائية تناقلت خبر يتحدث عن فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيه مراسلة لأحدى وسائل الاعلام للكيان (الصهيوني) وهي تنقل تقريرًا عن معارك تحرير نينوى من مناطق في شمال العراق".

مضيفاً "وفي الوقت الذي نؤكد فيه للرأي العام ان هيئة الاعلام والاتصالات هي هيئة اتحادية وان جميع اجراءاتها ملزمة وواجبة التطبيق في اي بقعة من ارض العراق، وبما فيها اجراءات منح تصاريح دخول الصحفيين والمراسلين الاجانب بعد استكمالها بالتعاون مع الجهات الامنية المعنية، ونحن اذ نؤكد ذلك فان هيئة  الاعلام والاتصالات لم تتلقى اي طلب من اي جهة كانت ولم تعط اي موافقة لإدخال هذه المراسلة الى الاراضي العراقية".

وأهابت الهيئة، بحسب البيان، بالجهات الامنية في اقليم كردستان لـ "توضيح ملابسات ادخال هذه المراسلة الى اراضي الاقليم، وكيفية حصولها على تصريح عمل دون اذن رسمي من الهيئة بوصفها هيئة اتحادية ينبغي اخذ موافقتها المسبقة".

واشارت الى انها "ومن منطلق تعزيز الجهد الاعلامي المساند لنقل الصورة الحقيقية لانتصارات قواتنا الامنية البطلة في معركة تحرير نينوى كانت قد اتخذت استعداداتها الكاملة لتسهيل وتسريع اجراءات منح تصاريح المراسلين والصحفيين الاجانب".

واستدركت الهيئة، "إلا انها وفي ذات الوقت لن تسمح بأي خرق لأي جهة اعلامية تدخل الاراضي العراقية، دون الحصول على تصريح مسبق منها وفق اجراءات أصولية، ولن يكون من بينها وسيلة اعلامية لكيان غاصب لطالما كانت وسائلة الاعلامية داعمة للإعلام الارهابي ومحرضة على العنف والكراهية وتسببت بنشر الفوضى في المنطقة، ولن نسمح ان تكون اي بقعة من ارض العراق منطلقا لتحريضها". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات