السبت 23 تشرين الاول , 2016

وكالات: القاء القبض على شقيق وردي وابن اختها في الموصل

قالت وسائل اعلام عراقية ان قوات الحشد الشعبي القت, اليوم الأحد, القبض على الشقيق الأصغر ومعه ابن أخت النائب لقاء الوردي في الموصل.

وقال مصدر في الحشد الشعبي بحسب هذه الوكالات، ان قواتنا القت القبض على الشقيق الاصغر للنائبة لقاء ورديفي الموصل, مشيرا الى ان شقيق الوردي كان برفقته ايضا ابن الأخت المقربة لها.

واضاف المصدر, ان هناك تصوير لاحد منتسبي الحشد الشعبي يثبت انتماء شقيق الوردي لقيادات داعش في الموصل, علماً ان القيادات العليا تتكتم عن هذا الخبر, مبيناً ان جهاز الموبايل الذي يحتوي على التصور تم مصادرته وإتلافه.

يشار الى ان النائب عن اتحاد القوى لقاء وردي، دائما ما تفسر الإحداث الي تدور في البلاد، على نهج طائفي، لتتحول مواقفها الى عقدة مستديمة، تتحكم فيها ما جعلها مستسلمة لثقافة الكراهية ومقت الآخر.

وكان من ابرز تصريحاتها في هذا الاتجاه، اعتبارها في حوار تلفزيوني، جريمة سبايكر بانها ترقى الى مستوى ما اقترفه الحشد الشعبي في الفلوجة، لتساوي بين إرهابي احتل مدينتها، ومقاتل وطني يسعى الى تحرير هذه المدينة لكي تستطع وردي من العودة اليها.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات