الأحد 31 آب , 2015

رئيس الوزراء الكندي: التحالف الدولي ضد داعش لم يحقق ما كان مرجو منه

قال رئيس الوزراء الكندي, ستيفن هاربر, اليوم الاثنين, إن الحملة التي ينفذها التحالف، الذي تقوده الولايات المتحدة، ضد تنظيم داعش لا تحقق ما كان مرجوا منها في سوريا وأجزاء من العراق.

وأكد هاربر للصحفيين أثناء اجتماع في الحملة الانتخابية في بلاده أن كندا، وهي من الدول التي تساعد العراق في محاربة التنظيم المتطرف، تحتاج إلى "استراتيجية مستمرة وطويلة" مع شركائها الدوليين ضد داعش.

وتعمل قوات خاصة كندية من نحو 70 جنديا مع عناصر البيشمركة الأكراد في شمال العراق, كما تهاجم ست قاذفات مقاتلة مواقع داعش في العراق وسوريا.

وأضاف هاربر للصحفيين "التدخل كان له أثر في وقف تقدم تنظيم داعش إلى حد كبير وخاصة في شمال العراق والى حد ما في أجزاء أخرى من العراق وسوريا ربما ليس كما كنا نحب".

وشنت القوات الجوية العراقية غارات جوية قبيل التقدم البري لقوات الفرقة 15 مشاة مدعومة بقوات الحشد الشعبي, والعملية تأتي في إطار هجوم أوسع نطاقا لاستعادة الأجزاء المتبقية من محافظة صلاح الدين، ثم النزول لاستعادة الأنبار.

وتقع المنطقة المستعادة والتي يطلق عليها "جزيرة سامراء" غربي مدينة سامراء وعلى مسافة مئة كيلومتر شمالي بغداد.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات