الأحد 31 آب , 2015

حارس بستان تركي ينقذ 13 سوريا من عصابة احتيال

تمكن حارس مكلّف بحماية محاصيل زراعية بولاية مانيسا غربي تركيا، من إنقاذ 13 سوريا اُحتجزوا مقيدي الأيدي في منزل بأحد البساتين، من قبل عصابة وعدتهم بتهريبهم إلى اليونان.

وقام الحارس المكلف من بلدية منطقة "سنجقلي إغداجيك" بإبلاغ قوات الدرك إثر سماعه أصوات من منزل بأحد بساتين المنطقة.

وتعرض الحارس لإطلاق نار مصدره المنزل، فرد بالمثل على مصدر النيران، فأوقع أحد المشتبهين جريحًا فيما لاذ اثنان آخران بالفرار.

وتمكنت الشرطة بعد وصولها من إنقاذ 13 لاجئًا سوريًا، كانت أياديهم مقيدة بالحبال، داخل المنزل، حيث أكدوا أنهم تعرضوا لعملية احتيال من قبل ثلاثة أشخاص وعدوهم بتهريبهم لليونان من مدينة أزمير التركية، إلا أنهم قاموا بمصادرة أموالهم واحتجازهم في المنزل.

وتسعى الشرطة لإلقاء القبض على المشتبه بهم الفارين، ونقل الشخص الثالث إلى مستشفى مانيسا الحكومي، لتلقي العلاج.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات