الأحد 20 نيسان , 2015

تشديد بعد معلومات عن استهداف أسواق ومنشآت «حيوية» سعودية

شددت الأجهزة الأمنية السعودية الإجراءات الأمنية حول المنشآت «الحيوية»، وخصوصاً الأسواق والمجمعات التجارية والمنشآت النفطية. وتأتي هذه الخطوات التي وصفت بـ«الاحترازية» في أعقاب تلقي الأمن السعودي معلومات استباقية حول استهداف محتمل لهذه المنشآت، وخصوصاً في العاصمة الرياض. وقال المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية اللواء منصور التركي، في تصريح لـ«الحياة»، «إن هذه إجراءات أمنية يتم العمل بها عند توافر معلومات أمنية عن محاولات لتنفيذ جريمة إرهابية»، لافتاً إلى أن الغاية منها «رفع درجة الحيطة والحذر لدى الجهات المعنية بمهمات أمنية كافة».

وبحسب معلومات اطلعت عليها «الحياة» فإن مركز القيادة والسيطرة والتحكم في وزارة الداخلية مرر معلومات إلى الأجهزة الأمنية مفادها «توافر معلومات باحتمال وقوع هجمة على مدينة الرياض، من المحتمل أن تستهدف سوقاً تجارية أو منشأة تابعة لشركة أرامكو السعودية».

وطلبت «الداخلية» من الأجهزة الأمنية «تشديد الإجراءات الأمنية على جميع المواقع الأمنية والمنشآت الحيوية والمجمعات السكنية التي تقع تحت مسؤوليتكم». كما طلبت «حث منسوبي الأجهزة كافة على زيادة الحيطة والحذر، وذلك للحيلولة دون حدوث ما يسيء للأمن».

نقلا عن صحيفة الحياة

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات