الجمعة 08 تشرين الاول , 2016

صحيفتان صينيتان: الانتخابات الرئاسية الأميركية تظهر فسادا سياسيا

سخرت صحيفتان صينيتان، السبت، من انتخابات الرئاسة الأميركية، عادتينِ أنّ "هذا السيل الذي لا ينقطع من الفضائح المحيطة بكل من مرشحي الرئاسة يثبت أنه ليس من حق أميركا أن (تلقن) الآخرين دروسا عن الديمقراطية".

فقد وصفت صحيفة "الشعب" الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الصيني الحاكم، الانتخابات الأميركية بأنها "فوضى"، مشيرة إلى قضايا متعلقة بالضرائب بالنسبة للمرشح الجمهوري دونالد ترامب "الثرثار" والخلاف بشأن استخدام المنافسة الديمقراطية هيلاري كلينتون لبريدها الالكتروني الشخصي ومخاوف بشأن حالتها الصحية.

وذكرت ان "كل هذه الأمور غير العادية لا تظهر فقط مأزق المؤسسة السياسية الأميركية وإنما تشير أيضا بشكل مباشر إلى الممارسات الفاسدة للنظام السياسي الأميركي".

بدورها، اشارت صحيفة "غلوبال تايم"” الصينية الى ان "هذه الفضائح تظهر أنه ليس هناك تفوق في الديمقراطية الغربية".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات