الخميس 07 تشرين الاول , 2016

شركة ايطالية تعيد الحياة للثور المجنح

عمدت شركة ترايكو الايطالية المتخصصة بترميم الآثار، اليوم الجمعة، الى استخدام تقنية التصوير ثلاثية الأبعاد، لنحتِ نسخٍ بديلةٍ لثلاثة كنوز أثارية دمرها تنظيم (داعش) في العراق وسوريا، وفيما بينّت أن هذه الآثار التي ستقدمها في معرض مخصص بهذا الشأن هي الثور المجنح وقطعتان اثريتان من حضارة مملكة ايبلا السورية وجزء من السقف المقوس لمعبد بيل في تدمر، أكدت وزارة الخارجية الايطالية سعيها لحماية الإرث الحضاري في المناطق المعرضة للحروب.

وقال الخبير الآثاري ماتيو فابري من شركة تاريكو الايطالية، إن شركة ترايكو الايطالية المتخصصة بترميم الآثار عمدت الى استخدام تقنية التصوير، سكانر، ثلاثية الأبعاد في نحتِ نسخٍ بديلةٍ طبق الأصل لثلاثة كنوز أثارية دمرها تنظيم (داعش) في العراق وسوريا وهي الثور المجنح الذي يعد من اهم آثار نمرود في الموصل وكذلك قطعتان أثريتان من حضارة مملكة ايبلا السورية وجزء من السقف المقوس لمعبد بيل في تدمر.

وأضاف فابري أن هذه الآثار عرضت للزوار في موقع مسرح كولوزيوم الأثري في روما ابتداءً من يوم 6 تشرين الأول الحالي الى 11 كانون الأول المقبل.

وتابع فابري أن العمل باستخدام تقنية التصوير ثلاثية الأبعاد استغرق مدة ثلاثة أشهر تقريباً في إعادة خلق نماذج مطابقة للقطع الأثرية المذكورة وخصوصاً في إعادة تشكيل الأجزاء المنحنية من قطع آثار معبد بيل من آثار تدمر.

من جانبه قال وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني إنه ولسنوات عديدة تحدثنا عن أهمية قيام إيطاليا والعالم باتخاذ اجراء لحماية الإرث الحضاري في المناطق المعرضة للحروب، مبيناً أن هذا المعرض يمثل شهادة كبيرة على هذا المسعى.

بدوره قال مدير منظمة لقاء الحضارات فرانسيسكو روتيلي الذي كان وراء تشكيل هذا المعرض بقوله إن مثل هكذا منافذ ضرورية للوصول الى حضارات الدول الأخرى والتي كان يتعذر تحقيقها خلال مدد الحرب السابقة. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات