الأحد 03 تشرين الاول , 2016

تحرك برلماني لرفض التدخل التركي واعتبارهم محتلا

تقرير/قاسم المعموري/بغداد:

طالب عدد من اعضاء مجلس النواب وزارة الخارجية بالتحرك والضغط دوليا على مجلس الامن الدولي ودول العالم لاخراج قطعات الجيش التركي من الموصل، فيما اعتبرت لجنة الامن والدفاع النيابية تواجدهم احتلال الاراضي العراقية.

جاء هذا بعد قرار مجلس النواب التركي بتمديد تواجد الجيش التركي في العراق وسوريا لعام اخر على الرغم من التحرك الدبلوماسي والمطالبات الدولية لانقرة بسحب تلك القوات من الموصل.

اعتبر النائب عن كتلة الاحرار النيابية عبد الهادي خير الله تواجد القوات التركية على الاراضي العراقية احتلالا للبلاد.

وقال خير الله في تصريح لـوكالة النبأ للاخبار، انه "على الرغم من التحرك الدبلوماسي والمطالبات الدولية لانقرة بسحب الجيش التركي من الموصل الا قرار مجلس النواب التركي بتمديد تواجد تلك القوات على الاراضي العراقية  تدخل في الشان العراقي واحتلال للموصل".

واضاف ان "الحكومة ووزارة الخارجية مطالبان اليوم بالتحرك والضغط دوليا مجلس الامن الدولي لاجبار تركيا على اخراج قوات بلادها من الاراضي العراقية".

واشار خير الله الى ان "تواجد اي قوة اقليمية او دولية على الاراضي العراقية تمثل اتهاك للسيادة الوطنية واحتلال العراق"، مؤكدا ان "مجلس النواب سيصدر قرار في الجلسات القادمة ردا على قرار البرلمان التركي".

من جهته طالب النائب عن ائتلاف دولة القانون حيدر ستار المولى الولايات المتحدة الامريكية ومجلس الامن باخراج الجيش التركي من اراضي الموصل.

واوضح المولى في تصريح لـوكالة النبأ للاخبار، ان "هناك اتفاقية دولية بين العراق والولايات المتحدة الامريكية تنص على تدخل الاخير في حال تعرض العراق لاي خطر او تهديد يمس السيادة الوطنية والاراضي العراقية".

ودعا المولى الحكومة بتفعيل الاتفاقية الامنية مع الولايات المتحدة لاخراج الجيش التركي من الموصل، مؤكدا ان "تواجد الاتراك على الاراضي العراقية المساس بالسيادة الوطنية واحتلال للبلاد".

من جهتهما دعت لجنة الامن والدفاع النيابية القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي باتخاذ موقف من تواجد الاتراك على الاراضي العراقية واعتبارهم محتل.

وقال عضو اللجنة ماجد الغراوي في تصريح لوكاالة "النبا للاخبار"، ان "الجانب التركي استغل الوضع الراهن بالعراق سيطرة داعش الارهابي على بعض المحافظات لفتح مجال له لتحرك قواته العسكرية الاحتلال بعض مناطق العراقية في محافظة نينوى".

وطالب الغراوي الحكومة ووزارة الخارجية بالتحرك ورفع دعوة احتجاجية لدى الامن الدولي لاتخاذ قرار يجبر الاتراك باخراج قواتهم من الاراضي العراقية.

واشار الغراوي الى ان "القوات الامنية والحشد الشعبي ستعتبر تواجد الاتراك في الموصل احتلالا على اعتبار المحافظة تحت سيطرة داعش الارهابي".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اعلن مشاركة قوات بلاده في عملية استعادة مدينة الموصل، مؤكدا أنه لا توجد أي جهة تمنع ذلك. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات