الخميس 30 ايلول , 2016

انتشار تجارة الوهم في العراق مع ازدياد البطالة

يبدو ان نسبة البطالة العالية في العراق وبقاء ملايين الخريجين دون وظيفة جعل البعض يستثمر بؤس الاخرين للحصول على بياناتهم او لمجرد اشغالهم بإعلانات كاذبة.

بلغة ركيكة مليئة بالأخطاء الاملائية تنشر اعلانات التوظيف وحاجة الوزارات ومؤسسات الدولة خصوصا الامنية منها لدرجات وظيفية، ثم يتناقلها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة لتنتشر كالنار في الهشيم.

من جهتها نفت وزارة الداخلية، نفت وجود اية تعيينات على ملاك وكالة الوزارة لشؤون الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية وهو الخبر الكاذب الذي روجت له عدد من مواقع التواصل الاجتماعي واستغل سلباً من قبل بعض ضعاف النفوس الذين يعملون على استغلال حاجات شبابنا ورغبتهم بالتعيين على ملاكات الوزارة ليقومون بعمليات ابتزاز مالية ونصب واحتيال على هؤلاء الأبرياء مقابل وعود كاذبة بالتعيين في وزارة الداخلية.

وأوضحت الوزارة في بيان ان موضوع التعيين على ملاكاتها يتم عن طريق الموقع الرسمي لوزارة الداخلية فضلاً عن موقع إدارة التطوع في الوزارة حصراً وما عدا هذين الموقعين فلا شأن للوزارة به.

وحذرت الوزارة من يعمل على إشاعة هذه الأخبار الكاذبة من اجل النصب والاحتيال على المواطنين الأبرياء باتخاذ الإجراءات القانونية العقابية الرادعة بشأنهم.

اخر هذه الاشاعات هي حول اطلاق استمارة الكترونية من قبل مكتب رئيس الوزراء لتسجيل الخريجين الخارجين عن العمل لمعرفة اعدادهم وهي تقول نصا اطلق مكتب رئيس الوزراء الاستمارة الالكترونيه بالتعاون مع وزارة التخطيط لمعرفة اعداد الخريجين الذين لم يحصلوا على وظائف في مؤسسات الدوله وخلق فرص عمل لهم لعام 2017 بعيدا عن الواسطات والمحاصصه الحزبيه والقضاء على الفساد في التعيينات التي اجتاحت البلاد بعد عام 2003

* يرجى ملىء الاستمارة بشكل صحيح.

* تحذف الاستمارة المكرر.

وقد يستمر نشر هكذا اعلانات واشاعات مالم يتم وضع الية حكومية للتعيين وتحديد مصادر معروفة لاعلان الحاجة الى درجات وظيفية. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات