الأثنين 27 ايلول , 2016

مقتل (13) جنديا افغانيا بنيران صديقة متعاونة مع طالبان

قتل 13 جنديا أفغانيا على يد زملاء لهم متعاونين مع حركة طالبان داخل حاجز أمني بضواحي إقليم قندوز شمال أفغانستان ليلة الاثنين على الثلاثاء.

وأوضح مصدر في الشرطة الأفغانية أن "الحادث وقع بعد منتصف الليلة الماضية وقتل فيه 13 جنديا من الجيش الوطني على يد ضابط وجندي كانا على صلة مع حركة طالبان"، مضيفا أن المهاجمين تمكنا من الفرار وانضما إلى مسلحي طالبان برفقة الأسلحة التي كانت في الحاجز الأمني.

وتبنت حركة طالبان الهجوم، وادعى ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم الحركة في حسابه على موقع "تويتر" السيطرة على الحاجز ومقتل 13 من عناصر الأمن.

وكان هجوم مماثل وقع مطلع العام الحالي في إقليم أورزغان جنوب البلاد، حيث قام خلاله جندي بتخدير 10 من زملائه، ثم أطلق النار عليهم في حاجز أمني بإحدى المناطق النائية.

يذكر أن إقليم قندوز في شمال أفغانستان يعتبر إحدى المناطق المضطربة التي تشهد معارك عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي طالبان الذين سيطروا على مركزها لفترة وجيزة في سبتمبر/أيلول 2015. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات