الخميس 23 ايلول , 2016

المانيا: دربنا 10 آلاف عنصر بيشمركة وقدمنا أسلحة بـ90 مليون يورو لكردستان

أعلنت وزيرة الدفاع الألمانية اورسولا فوندر لاين، الجمعة، أن بلادها دربت 10 آلاف عنصر من قوات البيشمركة وقدمت أسلحة بقيمة 90 مليون يورو لإقليم كردستان، مؤكدة أهمية الشراكة مع قوات البيشمركة في الحرب ضد تنظيم "داعش"، فيما لفت إلى أن الهدف المقبل هو تحرير مدينة الموصل.

وقالت الوزيرة في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، إن "ألمانيا دربت 10 آلاف عنصر من قوات البيشمركة"، مبينة أن "ألمانيا ستوسع عمليات تدريب قوات البيشمركة خلال الفترة المقبلة".

 وأضافت، "تم تقديم الأسلحة إلى إقليم كردستان بقيمة 90 مليون يورو"، مؤكدة على "أهمية الشراكة بين ألمانيا وإقليم كردستان في الحرب ضد داعش".

وتابعت، أن "هدفنا المقبل هو تحرير مدينة الموصل من داعش وسيكون للبيشمركة دور رئيسي فيها"، مشددة على "أهمية حماية جميع مكونات الموصل وعدم حدوث حالات الثأر".

 وأشارت الوزيرة إلى "أهمية ترسيخ السلم الأهلي بين المكونات العراقية واجب سياسي"، لافتة إلى أن "ألمانيا ستسهم في ترسيخ السلام بين المكونات العراقية".

من جانبه أكد رئيس إقليم كردستان، أن "المساعدات العسكرية الألمانية لقوات البيشمركة كانت لها تأثير كبير"، مؤكدا أن "تلك الأسلحة غيرت موازين القوى في الحرب ضد داعش".

وكانت وزيرة الدفاع الألمانية عقدت، اليوم الجمعة، اجتماعا مع رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني بحث خلالها ملفات الحرب ضد "داعش" وعملية تحرير مدينة الموصل فضلا التطورات السياسية والاقتصادية وأوضاع النازحين.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات