السبت 18 ايلول , 2016

داعش يعتمد "تشفيراً صينياً" لاتصالاته في الحويجة

أفاد مصدر محلي في محافظة كركوك، الاحد، بأن تنظيم "داعش" اعتمد ما اسماه بـ"تشفير صيني" لاتصالاته الرئيسة داخل قضاء الحويجة جنوب غرب المحافظة، عازياً الاجراء الى خوفه من الخروقات.

وقال المصدر في حديث صحفي، إن "مفرزة قتالية اغلب عناصرها مواطنون صينيون التحقت بمقرات تنظيم داعش في قضاء الحويجة جنوب غرب كركوك، قادمة من مدينة الرقة السورية عبر الموصل"، مبيناً أن "قادة التنظيم عمدوا الى توزيع الصينيون على نقاط الاتصالات الرئيسية".

واضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن "التنظيم الارهابي يحاول من خلال نشر الصينيون على مراكز اتصالاته الرئيسية تشفيرها عبر استخدام اللغة في الاتصالات المباشرة ومن ثم ترجمتها للعربية خاصة البرقيات العاجلة"، موضحا ان "تشفير الاتصالات جاء بسبب مخاوف التنظيم من الخروقات".

ويسيطر تنظيم "داعش" على قضاء الحويجة منذ حزيران 2014 وتعد حاليا من اهم معاقله بعد مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات