الخميس 16 ايلول , 2016

ريال مدريد يحقق انتصارا صغيرا في نزاعه مع الفيفا

حقق ريال مدريد انتصارا صغيرا في نزاعه مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بشأن التعاقد مع لاعبين قصر أجانب بشكل غير قانوني بعدما رفعت محكمة التحكيم الرياضية العقوبة بشكل جزئي لحين البت في طعن النادي ضد العقوبة.

ويعني قرار المحكمة أن ثمانية لاعبين ومن بينهم اثنان من أبناء زين الدين زيدان مدرب الفريق الأول - تيو والياز - بإمكانهم اللعب مع فرق الشباب لحين البت في الطعن.

وقال بطل أوروبا في بيان اليوم الجمعة "وافقت محكمة التحكيم الرياضية على الإجراءات الاحترازية التي طلبها ريال مدريد بعد عقوبة الفيفا".

ولم يسبق للمحكمة وهي أعلى سلطة رياضية أن أسقطت عقوبة للفيفا بمنع أندية من ضم لاعبين جدد بسبب مخالفات في التعاقد مع الناشئين.

ولم يكشف الفيفا عن أسماء 39 لاعبا تم التحقيق في ظروف التعاقد معهم لكن خوسيه أنخيل سانشيز المدير العام لريال قال إن من بينهم أبناء زيدان الأربعة.

والابنان الآخران لزيدان هما اينزو (21 عاما) ولوكا (18 عاما) وهما يلعبان للفريق الثاني لريال مدريد (كاستيا) الذي ينافس في دوري القسم الثالث.

وقلص الفيفا العدد إلى ثمانية لاعبين بعدما استبعد عددا من اللاعبين من بينهم لوكا واينزو بينما طالت العقوبة أشرف حكيمي لاعب منتخب المغرب الذي حرم من اللعب للفريق الثاني لريال.

وما يزال ريال مدريد ممنوع من تسجيل أي لاعبين جدد في أي فئة عمرية حتى يناير كانون الثاني 2018.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات