الأثنين 25 آب , 2015

العبادي يؤكد أهمية المعركة مع داعش والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية يدمرون أوكار للتنظيم

أكد رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، أنه في الوقت الذي يخوض فيه معركة الإصلاحات فان عينه تنظر بذات الأهمية وأكثر للمعكرة ضد تنظيم داعش المتطرف.

وذكر بيان لمكتب العبادي تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، إن رئيس الوزراء "زار قواطع العمليات في محافظة صلاح الدين وقضاء بيجي للإطلاع على سير العمليات الأمنية والعسكرية لانجاز التحرير الكامل لمصفى بيجي وبعض المناطق المحيطة به".
وأضاف البيان أن "العبادي عقد اجتماعا بالقادة الأمنيين والعسكريين وقادة الحشد الشعبي حيث تم وضع الخطط الكفيلة لإدامة زخم الانتصارات المتحققة في مصفى بيجي وتحريره بشكل كامل لما يشكله من أهمية في الحرب مع العصابات الاجرامية".
في سياق مختلف, أفادت سرايا الجهاد التي تقاتل ضمن قوات الحشد الشعبي بتدمير مقر القيادة لداعش وثلاثة أوكار للإرهابيين بقصف صاروخي في منطقة السجر شمال الفلوجة.

وذكر بيان لسرايا الجهاد الجناح العسكري لحركة الجهاد والبناء ، "ان قوات سرايا الجهاد وعلى ضوء معلومات استخباراتية نفذت عملية قصف صاروخي على أوكار الدواعش في منطقة السجر شمال الفلوجة ودمرت مقر قيادة لداعش وثلاثة أوكار للإرهابيين".

واضاف البيان "ان عملية القصف أسفرت عن تدمير الأوكار الإرهابية وقتل وإصابة أكثر من عشرين إرهابيا في العملية".

بدورها تمكنت الشرطة الاتحادية من قتل 6 عناصر من داعش في حصيبة الشرقية والسجارية في الرمادي .

وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه "ان "قوات من الشرطة الاتحادية شنت هجوما استباقيا على دفاعات داعش في حصيبة الشرقية، أسفر عن مقتل (6) إرهابيين، فيما هرب الباقون من مواقعهم ".

وأضاف "ان مدفعية ميدان الاتحادية استهدفت، وفقا لمعلومات استخبارية ، موقعا تابعا للإرهابيين في السجارية ما أسفر عن تدميره ".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات