الخميس 26 آب , 2016

"داعش" يهجّر عشرة آلاف مدني من مناطق شمالي القيارة

أعلن مدير ناحية القيارة بمحافظة نينوى صالح حسن الجبوري، الجمعة، أن تنظيم "داعش" هجر عشرة آلاف مدني في المناطق الواقعة شمال الناحية.

وقال الجبوري في حديث صحفي، إن "التنظيم طالب بعد صلاة الجمعة، اليوم، مجموعة من اهالي القرى بمغادرتها والتوجه صوب ناحية الشورى (45 كم جنوبي نينوى)، خوفا من قيام ثورة ضد عناصر التنظيم في تلك المناطق بالتزامن مع اقتراب القوات الامنية منها"، مبينا أن "سكان قرى الحود فوقاني والحود تحتاني وسرت وحميدية، يبلغ عددهم 10 آلاف، وهم الان مهجرون في الصحارى ويطالبون القوات الأمنية بالتدخل".

وأضاف الجبوري، أن "كارثة انسانية قد تحدث في الساعات المقبلة بعد ان باشر التنظيم بإفراغ هذه القرى من سكانها، والتي تحوي بحدود ثلاثة الاف وحدة سكنية".

وأعلن رئيس مجلس ناحية القيارة في محافظ نينوى صالح الجبوري، امس الخميس (25 اب 2016) أن القوات الأمنية سيطرت بشكل كامل على ناحية القيارة جنوبي المحافظة، مؤكدا خلو الناحية من "إرهابيي داعش"، فيما أشار الى أن القوات الأمنية تعمل حاليا على رفع العبوات الناسفة بالناحية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات