الأربعاء 25 آب , 2016

روسيا توافق على هدنة في حلب وتعلن قلقها من اشتباكات الحسكة

قال مسؤولون من الأمم المتحدة اليوم الخميس إن روسيا وافقت على هدنة إنسانية لمدة 48 ساعة في مدينة حلب السورية المقسمة للسماح بتوصيل المساعدات لكن المنظمة الدولية تنتظر ضمانات أمنية من أطراف أخرى على الأرض.

وقال ستافان دي ميستورا المبعوث الخاص للأمم المتحدة لسوريا للصحفيين "نحن نركز بدرجة كبيرة على الحفاظ على نهجنا. نريد هدنة مدتها 48 ساعة والاتحاد الروسي قال "نعم" وننتظر من الآخرين أن يحذوا نفس الحذو... لكننا مستعدون والشاحنات جاهزة ويمكنها التحرك في أي وقت نتلقى فيه تلك الرسالة".

وقال يان إيجلاند الذي يرأس مهمة العمل الإنسانية الأسبوعية التي اجتمعت في جنيف إن خطة الإنقاذ التي أعدتها الأمم المتحدة لحلب تشمل ثلاثة عناصر منها تسليم مساعدات غذائية بشكل متزامن للمناطق التي يسيطر عليها المعارضون في الشرق والمناطق التي تسيطر عليها الحكومة في الغرب فضلا عن إصلاح النظام الكهربائي في الجنوب الذي يغذي محطات ضخ مياه تخدم 1.8 مليون نسمة.

من جهة اخرى فالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية إن موسكو تشعر بقلق بالغ حيال القتال الدائر بين قوات الحكومة السورية والمقاتلين الأكراد في مدينة الحسكة بشمال شرق البلاد.

وأضافت أن القتال في الحسكة يصب في مصلحة "الإرهابيين ومن يريدون تدمير سوريا في نهاية المطاف". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات