الأربعاء 25 آب , 2016

العبيدي يوجه رسالة الى الشعب العراقي بعد اقالته

وجه وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي رسالة الى الشعب العراقي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بعد دقائق من التصويت على اقالته في جلسة مجلس النواب العراقي اليوم الخميس.

وقال العبيدي: "أخيراً.. انتصر مَنْ أوصل العراق الى ما وصل اليه الآن، فليعذرني الشعب والجيش، فقد حاولت أن أحارب الفساد بالممكنات، لكن يبدو إن أربابه أقوى وصوتهم أعلى وفعلهم أمضى".

وأضاف: "مع ذلك سأبقى (كما قلت) جندياً من بين جنود شعب العراق الغيارى الساعين لحرب الفساد والمفسدين".

فيما شكر كل من صوت ووقف معه وتفهم موقفه وتفاعل معه، "والعاقبة للمتقين"، بحسب كلام العبيدي.

وختم رسالته الموجهة الى العراقيين بالقول : "أنتم من تقيمون عملي وجهدي الذي يشهد الله إني لم أبخل به لبناء الجيش والمؤسسة العسكرية، رافقتها محاولاتي الحثيثة لمحاربة الفساد والفاسدين ومنع المحسوبية والمنسوبية التي أوصلت العراق في عام 2014 الى أن يخسر 40% من أرضه ويشرد ملايين من شعبه وتتهدد مقدسات العراقيين وعاصمتهم الحبيبة بغداد.

مشيرا الى استقباله في الاعظمية والكاظمية، بأعتبارها "شهادتي التي أعتز بها وأفخر بها أمام كل الفاسدين".

يذكر أن مجلس النواب العراقي صوت على اقالة العبيدي من منصبه لعدم قناعته بالاجوبة في جلسة استجوابه، بواقع 132 صوت مع سحب الثقة و84 ضده، من اصل 253 نائبا.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات