الخميس 19 آب , 2016

القبض على متورط بجريمة سبايكر غربي محافظة ذي قار

اعلنت شرطة ذي قار اليوم عن اعتقال احد المتهمين المتورطين بارتكاب جريمة سبايكر اثناء مروره في سيطرة ناحية البطحاء غربي المحافظة.
وقال مصدر أمني، ان "المتهم [أ. ز] كان متوجها الى العاصمة بغداد ومنها الى ديالى، حين تم اعتقاله في سيطرة ناحية البطحاء كونه مطلوب وفق المادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب".
واوضح ان "المتهم البالغ من العمر 22 عاما متهم بالتورط بالعديد من الجرائم الارهابية ومنها جريمة سبايكر التي راح ضحيتها نحو 1700 جندي وطالب في مدينة تكريت عام 2014" مشيرا الى "إحالة المتهم الى الى التحقيق لاستكمال الاجراءات القانونية بحقه قبل احالته الى المحاكم المخاصة".
وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، قد صادق الاحد الماضي على جميع أحكام الاعدام الواردة من القضاء في قضية جريمة سبايكر وتشمل 36 مداناً.
وأفرج القضاء عن ثلاثة متهمين بالجريمة لعدم كفاية الادلة بحقهم.
يذكر ان عصابات داعش الارهابية قد قتلت أكثر من 1700 طالب وأغلبهم ينتمون من المحافظات الجنوبية أسرتهم من قاعدة سبايكر العسكرية في تكريت عقب أحداث سقوط مدينة الموصل في 10 حزيران 2014، وقتلتهم بدم بارد بمجاميع واماكن متعددة على خلفيات ودوافع طائفية وقامت بدفنهم في مقابر جماعية وباماكن متعددة.
واكتشف العشرات من هذه المقابر بعد تحرير تكريت في نهاية اذار 2015 وبقيت أخرى مجهولة، وتقوم الفرق المختصة البحث عنها ومازال مصير العشرات من الضحايا لم يعرف بعد.

اعلنت شرطة ذي قار اليوم عن اعتقال احد المتهمين المتورطين بارتكاب جريمة سبايكر اثناء مروره في سيطرة ناحية البطحاء غربي المحافظة.

وقال مصدر أمني، ان "المتهم [أ. ز] كان متوجها الى العاصمة بغداد ومنها الى ديالى، حين تم اعتقاله في سيطرة ناحية البطحاء كونه مطلوب وفق المادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب".

واوضح ان "المتهم البالغ من العمر 22 عاما متهم بالتورط بالعديد من الجرائم الارهابية ومنها جريمة سبايكر التي راح ضحيتها نحو 1700 جندي وطالب في مدينة تكريت عام 2014" مشيرا الى "إحالة المتهم الى الى التحقيق لاستكمال الاجراءات القانونية بحقه قبل احالته الى المحاكم المخاصة".

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، قد صادق الاحد الماضي على جميع أحكام الاعدام الواردة من القضاء في قضية جريمة سبايكر وتشمل 36 مداناً.

وأفرج القضاء عن ثلاثة متهمين بالجريمة لعدم كفاية الادلة بحقهم.

يذكر ان عصابات داعش الارهابية قد قتلت أكثر من 1700 طالب وأغلبهم ينتمون من المحافظات الجنوبية أسرتهم من قاعدة سبايكر العسكرية في تكريت عقب أحداث سقوط مدينة الموصل في 10 حزيران 2014، وقتلتهم بدم بارد بمجاميع واماكن متعددة على خلفيات ودوافع طائفية وقامت بدفنهم في مقابر جماعية وباماكن متعددة.

واكتشف العشرات من هذه المقابر بعد تحرير تكريت في نهاية اذار 2015 وبقيت أخرى مجهولة، وتقوم الفرق المختصة البحث عنها ومازال مصير العشرات من الضحايا لم يعرف بعد.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات