الأربعاء 18 آب , 2016

الاستخبارات الأمريكية تكشف لترامب الأخطار التي تهدد واشنطن

عقد موظفون في الاستخبارات الأمريكية أول لقاء لهم مع مرشح الحزب الجمهوري للرئاسة دونالد ترامب لاستعراض أبرز التهديدات الأمنية للبلاد، بعد أن انتقد ترامب أداء الاستخبارات.

واستمر الاجتماع المغلق في مقر مكتب التحقيقات الفدرالي في نيويورك لمدة ساعتين بحضور مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية جيمس كليبر ومحافظ نيوجيرسي كريس كريستي والجنرال المتقاعد مايكل فلين.

وامتنع المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية عن الإجابة عن أسئلة الصحفيين بعد الاجتماع المذكور.

يذكر أن ترامب أعلن في 17 آب أنه لا يثق بمعطيات الاستخبارات لأن الأخيرة اتخذت "قرارات فاضحة"، مشيرا إلى أن غزو العراق في عام 2003 كان أحد هذه القرارات التي أدت إلى انتشار الإرهاب.

وأظهر استطلاع جديد للرأي العام في الولايات المتحدة أن المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، تتقدم على منافسها الجمهوري دونالد ترامب بـ6 نقاط مئوية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات