الأحد 15 آب , 2016

كربلاء المقدسة: فريق طبي ينجح في إنقاذ مريضة عشرينية تُعاني من تشوه الرحم الولادي

نجح فريق طبي تخصّصي بمستشفى النسائية والتوليد التعليمي في كربلاء المقدسة في عملية جراحية إستغرقت ساعتين من إنقاذ مريضة كربلائية تبلغ من العمر (23) عاماً، كانت تُعاني من حالة تشوّه خُلقي ولادي وذلك بضمور النصف الأيسر من الرحم، ومُتزامن مع حدوث الحمل فيه دون النصف الكامل.

وقالت رئيس الفريق والمُشرفة على الحالة أخصائية النسائية الدكتورة نبيلة الياسري لمراسل وكالة النبأ للأخبار، إن "مستشفى النسائية والتوليد التعليمي في المحافظة إستقبلت مريضة تُعاني من آلام حادّه في البطن "مبينة إنها "كانت في بداية حملها حسب التحاليل المختبرية التي أجريت لها، وعند إجراء الفحوصات الأولية وبضمنها السونار، أُكتشفنا إن لديها حالة تشوّه خُلقي ولادي وذلك بضمور النصف الأيسر من الرحم ومُتزامن مع حدوث الحمل فيه دون النصف الكامل "مضيفة إن "الأمر إستدعى تدخّلاً جراحياً عاجلاً لاستئصال التشوّه وإنهاء معاناة المريضة".

ولفتت الياسري الى إن "الفريق الطبّي المساعد لها والمؤلف من إخصائي الجراحة العامة الدكتور حيدر زيني وطبيبة التخدير الدكتورة علياء حسين، إستطاع وخلال نحو ساعتين من إستئصال الجزء المشوّه مع الحمل الفاشل (Missed) الذي بداخله والإنبوب الأيسر كاملاً "مؤكدة على إن "هذه الحالة تُعد نادرة الحدوث، كما إن التأخير في معالجتها يؤدي الى حدوث مُشكلات ذات عواقب وخيمة على الأم، ومن المُمكن في حالة تركها فإن ذلك يتسبّب في إنفجار الرحم الضامر وفقدان حياة المريضة "مشيرة إن "الفريق الطبّي تابع الحالة المرضية للمواطنة بمهنية عالية كما حرص على إستئصال الجزء المشوّه دون حدوث مضاعفات "منوّهة الى إن "الحالة تحصل وفقاً للإحصائيات العالمية من بين (1/76000 حالة حمل)، وإن المريضة استجابت للعلاج بعد إجرائها العملية، ومن ثمّ مغادرتها المستشفى عقب استقرار الحالة الصحية لها وإكتسابها الشفاء التام".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات