الجمعة 13 آب , 2016

المستقبل يُناقش "الدور الجديد لتركيا في المنطقة بعد الانقلاب العسكري الفاشل"

ضمن مطبخه الثقافي الإسبوعي (مطبخ الأفكار)، عقد مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية في كربلاء المقدسة حلقة نقاشية حول (الدور الجديد لتركيا في المنطقة بعد الانقلاب العسكري الفاشل) قدّمها الباحث الأكاديمي في المركز الدكتور قحطان حسين طاهر اللاوندي بحضور عدد من مدراء المراكز البحثية والدراسات وأكاديميين وباحثين ومحللين وإعلاميين، وذلك بمقر مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام في المحافظة.

وقال اللاوندي لمراسل وكالة النبأ للأخبار "إستعرضت في ورقتي البحثية أهم الأسباب التي تقف وراء المساعي الدبلوماسية التركية لإعادة العلاقات مع روسيا الى سابق عهدها في المجالات السياسية والاقتصادية والسياحية، إذ تمّ تشخيص عدّة أسباب أهمّها مُحاولة معالجة الأضرار التي نجمت عن التوتّر الذي حصل في هذه العلاقة بعد إسقاط الطائرة الروسية من قبل تركيا "مضيفاً "نعتقد إن المواقف الأوربية والأمريكية تُجاه مطالب تركيا وخططها بشأن الحرب في سوريا قد جعلت تركيا تبني قناعات سياسية ترى فيها (أوروبا وأمريكا) بعيدة عن المصالح التركية، وبالتالي فإن على الحكومة التركية أن تتقارب مع دول تشاركها وجهات النظر وتتعاون معها للحفاظ على المصالح التركية مثل روسيا وإيران".

وأكد اللاوندي "تمّ خلال مناقشة الورقة البحثية من قبل الحاضرين، طرح رؤية مُستقبلية حول إمكانية تشكيل تحالف ثلاثي يضم (تركيا وروسيا وإيران) نتيجة حدوث مُستجدّات إقليمية ودولية تُساهم في خلق مشتركات بين هذه الدول الثلاث وتأثير هذا التحالف المُفترض على مُستقبل عضوية تركيا في حلف الناتو".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات