الأحد 25 تموز , 2016

اغتيال وكيل المرجعية الشيرازية في العاصمة بغداد "بطريقة وحشية"

اغتال مجهولون، أمس الاحد، وكيل المرجعية الشيرازية، فضيلة الشيخ رافد الغريباوي، بعد اختطافه ليومين خلال ذهابه الى العاصمة بغداد قادما اليها من محافظة كربلاء المقدسة.

وعثر على جثة الشيخ المغدور في مدينة الصدر، شمال العاصمة بغداد، معصوب العينيين ومقيد اليدين، وعليه اثار تعذيب، فيما استقرت رصاصه في راسه، من دون معرفة السبب الحقيقي وراء عملية الخطف والتعذيب وطريقة القتل الوحشي.

وصرح مقربون من الشيخ الغريباوي، الذي لم يتجاوز عقده الثالث من العمر، لوكالة النبأ للأخبار، بانه "شعلة من النشاط المدني والتثقيفي".

وأضاف: ان للشيخ "عدة نشاطات في العديد من المحافظات العراقية ومعروف عنه اهتماماته الاجتماعية وتعليم الشباب حيث يقيم العديد من الندوات الفكرية والثقافية في العاصمة العراقية بغداد وباقي المحافظات".

مؤكدا بان "الخلافات الطائفية او السياسية او العرقية لم تكن في منهاجية المغدور لا من قريب ولا من بعيد".

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور للشيخ رافد الغريباوي بعد مقتله، وهو ملقى على الارض ومقيد اليدين الى الخلف، حيث تعتذر وكالة النبأ للأخبار، لقرائها الكرام، عن عدم نشرها لبشاعة الموقف واحترما للفقيد الراحل وذويه.

وانطلق تشييع ضخم للشيخ الغريباوي، عصر اليوم الاثنين، من امام مرقد العلامة احمد بن الفهد الحلي (قدس)، في شارع قبلة الامام الحسين (ع)، وسط مدينة كربلاء المقدسة، الى مثواه الأخير.

وذكر مصدر أمنى لمراسل وكالة النبأ للأخبار ان "تم فتح تحقيق جنائي لكشف ملابسات هذه الجريمة البشعة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات

التعليقات
حسن
2016-7-26
القتل بهذه الطريقة هو أسلوب الدواعش وقتل شيعي في منطقة شيعية مقصود منه تأجيج الفتنة الشيعية-الشيعية.

اللله المستعان
أبوحيدر
2016-7-26
رضوان الله ورحمته على
الشهيد المظلوم الشيخ رافد
إنا لله وإنا إليه راجعون
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
اللهم عجل لوليك المنتقم الفرج والنصر
الدكتور اسعد الاماره
العراق - السويد
2016-7-25
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعزي أسرة المغدور الشيخ رافد الغريباوي ومرجعية الشيرازي وكافة الأحبة والاصدقاء باستشهاده وإنا لله وانا إليه راجعون.
الدكتور أسعد الاماره
امير الشامي
2016-7-25
حقيقة لدي معرفة بالفقيد لقد كان رحمه الله انموذجا لرجل الدين الواعي والمثقف
رحمك الله يا شيخ رافد