الأربعاء 13 آب , 2015

"داعش" تعلن مسؤوليتها عن تفجير شاحنة ملغومة في العاصمة بغداد

قالت الشرطة ومصادر طبية إن 76 شخصا على الأقل استشهدوا وأصيب 212 يوم الخميس في تفجير أعلن تنظيم (داعش) مسؤوليته عنه في حي مدينة الصدر ببغداد.

وهذا التفجير هو أحد أعنف الهجمات بالعاصمة العراقية منذ أن تولى رئيس الوزراء حيدر العبادي منصبه قبل عام.

وقال ضابط شرطة يدعى محسن السعدي إن شاحنة براد ملغومة انفجرت داخل سوق جميلة نحو الساعة السادسة صباحا وقتل كثيرون وتناثرت أشلاء الجثث فوق أسطح المباني القريبة.

وأعلن التنظيم المتشدد في بيان نشره أنصاره على الانترنت أن التفجير استهدف أحد معاقل "جيش الدجال" والمقاتلين الشيعة.

ويقع سوق جميلة في حي بشمال شرق العاصمة وهو سوق كبير لبيع الأطعمة بالجملة. ورأى شاهد من رويترز الخضر والفاكهة وقد غطتها الدماء.

وتصاعد الدخان من قطع الحطام المتفحمة وكان عمال الانقاذ ينتشلون جثث القتلى من وسط أكشاك الباعة المدمرة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات