الجمعة 23 تموز , 2016

مجلس محافظة كربلاء يهدد بقطع الطاقة عن "المنظومة الوطنية" في حال استمرار انقطاع التيار الكهربائي

أكد مجلس محافظة كربلاء، اليوم السبت، انه سيتخذ إجراءات غير متوقعة في حال بقاء التيار الكهربائي بالمحافظة على الوضع المأساوي الحالي، مهددا بقطع التيار عن المنظومة الوطنية واحتكار الطاقة للمحافظة.

وقال نائب رئيس المجلس علي المالكي في بيان تلقت وكالة النبأ للاخبار نسخة منه "اننا سنتخذ إجراءات غير متوقعة اذا بقي التيار الكهربائي في المحافظة على الوضع المأساوي الحالي والانقطاعات المستمرة التي تزامنت مع ارتفاع درجات الحرارة"، مبينا ان "المحافظة لديها طرق مختلفة ستتخذها في حال استمر التيار بهذا الشكل لانها مدينة منتجة للطاقة الكهربائية اضافة الى وجود الزائرين والعوائل النازحة".

وشدد المالكي على "ضرورة ان "تكون للمحافظة حصة كافية تتناسب مع وضع المدينة"، مشيرا الى ان "من بين الإجراءات والطرق التي نمتلكها هي قطع التيار الكهربائي عن المنظومة الوطنية من خلال إطفاء محطات التوليد في محافظتنا وبالتالي سنحتكر الطاقة الكهربائية الى أبناء مدينتنا ونمنع وصولها الى باقي المحافظات".

واكد المالكي ان "غضب الشارع الكربلائي يزاد يوما بعد يوم، ونحن معهم في هذه المطالَب المشروعة وهي قضية الكهرباء"، لافتا الى ان "صبرنا قد نفذ كثيراً نتيجة المطالبة والاجتماعات المتكررة مع الوزارة الا ان هذا لم يجدي نفعاً لغاية الان".

وحذر المالكي وزارة الكهرباء من "ردة فعل قوية ستكون من قبل كربلاء تجاه ما يحدث معها من امر متعمد وأخذ حصتها من الطاقة وتوجيهها الى المناطق التي تحت سيطرة داعش من اجل محاربة هده المدينة المقدسة"، موضحا ان "هذا الانذار سيكون الاخيرة الى وزارة الكهرباء وبعدها سيكون الامر مختلفاً ولنا إجراءات لن يتوقعها اي أحداً نتيجة ما يحصل مع مدينتنا من ظلم وحيف كبيرين".

يذكرا ان امهل مجلس محافظة كربلاء المقدسة، يوم الخميس 21 تموز الحالي، وزارة الكهرباء 48 ساعة من اجل زيادة حصة المحافظة من الطاقة، فيما حمل الوزارة المسؤولية الكاملة جراء عدم تجهيز المحافظة بحصتها.

من جهتها اكدت وزارة الكهرباء انها لم تقطع من حصة محافظة كربلاء او اية محافظة اخرى، مشيرة الى أن ما يحدث هو بسبب "التجاوز" على الحصة المقررة من قبل البصرة والناصرية والعمارة والكوت. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات