الخميس 22 تموز , 2016

العبادي يريد اقتحام الموصل في تشرين الاول المقبل

قالت وكالة رويترز نقلا عن مسؤوليين، ان رئيس الوزراء حيدر العبادي يريد اقتحام مدينة الموصل من تنظيم داعش الارهابي لتحريرها بحلول أكتوبر تشرين الأول”.

وذكرت رويترز “على الرغم من عدم إعلان المسؤولين العراقيين والأمريكيين جدولا زمنيا للزحف على المدينة قال دبلوماسي كبير مقيم في بغداد ومسؤول غربي إن العبادي يريد دخول الموصل في تشرين الاول/ اكتوبر المقبل”.

وتضيف ان “مسؤولين غربيين قالوا إن استعادة المدينة دون خطة لإعادة الأمن والخدمات الأساسية بالإضافة إلى ما يلزم من أموال وأفراد لتنفيذ ذلك تهدد بتكرار الخطأ الذي ارتكبته إدارة الرئيس الأمريكي جورج بوش في 2003 بإطاحتها، بحكومة دون خطط لأخرى جديدة”.

وكان بريت ماكغورك المبعوث الأمريكي لدى التحالف الدولي قال خلال اجتماع واشنطن إن “تحرير الموصل بات قريبا الآن ويجب أن يتم الإعداد لهذا بعناية” مشيرا الى، أن “التخطيط التفصيلي يجري لضمان أن تتحرك منظمات الإغاثة سريعا لتقديم الغذاء وتوفير المأوى وغير ذلك من سبل المساعدة لنحو مليون شخص بالمدينة يعيشون تحت حكم التنظيم”.

وبدأت القوات العراقية قبل أكثر من 3 أشهر حملة عسكرية انطلاقًا من قضاء مخمور جنوب شرق الموصل، لاستعادة تلك المناطق من داعش والزحف نحو المدينة.

كما فتحت القوات العراقية جبهة جديدة في أعقاب استعادة الفلوجة من داعش قبل أسابيع بالهجوم على معاقل الارهابيين شمال محافظة صلاح الدين، والتي تشكل الحدود الجنوبية للموصل.

وحققت تلك القوات تقدماً سريعاً حتى بلغت قاعدة القيارة الجوية واستعادتها في الاسبوعين الماضيين من داعش، وتنوي بغداد استخدام القاعدة كمنطلق لمهاجمة معاقل الارهابيين في الموصل مع عزم الولايات المتحدة ارسال 560 مستشاراً امريكيا لدعم جهود الحكومة العراقية لاستعادة المدينة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات