السبت 17 تموز , 2016

القانونية البرلمانية تؤكد صعوبة دمج انتخابات البرلمان مع مجالس المحافظات

اكدت عضو اللجنة القانونية النيابية ابتسام الهلالي، الاحد، صعوبة إجراء انتخابات مجالس المحافظات ومجلس النواب في آن واحد، عازية سبب ذلك الصعوبات الفنية والمالية والتشريعية، فيما دعت الى تقليل اعضاء المجلسين وتغيير هيكلية مفوضية الانتخابات.

وقالت الهلالي في تصريح لوكالة "النبأ" للاخبار، ان “دعوات دمج انتخابات مجلس النواب مع المجالس البلدية للمحافظات لن يكتب لها النجاح او ستكون صعبة للغاية نظرا للمعرقلات الفنية والتخصيصات المالية المطلوبة وكذلك ايجاد التشريعات اللازمة لاتمام ذلك”.

واضافت ان “بعض جمهور الناخبين سيواجهون صعوبة في اداء الانتخابات وحسن الاختيار نظرا للتجربة السابقة التي مر بها العراق بعد سقطوم النظام المقبور”، لافتة الى ان “جبهة الاصلاح ( التي هي احد اعضاءها ) طالبت بتقليل اعداد اعضاء المجلسين النيابي والمحلي لتوفير الموارد المالية والوصول الى اتفاقات سريعة من دون معرقلات فضلا عن المطالبة بتغيير قانون الانتخابات وهيكلية المفوضية وتحريرها من سلطة الاحزاب”.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، اكدت في وقت سابق ان دمج انتخابات مجالس المحافظات مع الانتخابات التشريعية العامة يتطلب تشريعا من قبل مجلس النواب وذلك لان مدد إجراء الانتخابات محددة وفق القانون.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات