الأحد 10 آب , 2015

عاجل: أسامة النجيفي "قرارات العبادي معطلة للدستور"

النجيفي قال إن مقترحات العبادي للإصلاح منطقية لكنها تبدو كأنها تستهدف شركاءه في صنع القرار

قال أسامة النجيفي، النائب الثاني لرئيس الجمهورية العراقي، في لقاء خاص مع موفد وكالة بي بي سي في بغداد "إننا تفاجأنا بقرارات رئيس الوزراء حيدر العبادي المعطلة للدستور العراقي، المتعلقة بإقالة نواب رئيس الجمهورية".

ووصف النجيفي ذلك بأنه "تجاوز على الدستور والصلاحيات الممنوحة له".

وأضاف النجيفي أن "المنصب غير مهم بالنسبة لي، لكني أرفض أي محاولة للتجاوزعلى الدستور، الأمر الذي سيؤدي إلى انفلات الأمور".

وأوضح النجيفي أن "أغلب مقترحات العبادي للإصلاح صحيحة ومنطقية، غير أن بعضها هو بمثابة استهداف لشركائه في عملية صنع القرار".

وأكد نائب الرئيس العراقي أن "الوضع العام لا يسمح إلا بإجراء انتخابات مبكرة تعزز ثقة المواطن بالساسة وقد اصبحت أمرا ملحا وضروريا"، واصفا الصلاحيات التي منحتها المرجعية الدينية العليا للعبادي بأنها "غير مسبوقة و(بأن) إطلاق يده بالخطوة غير المفهومة إذ يجب الالتزام بالسقف الذي حدده الدستور".

وقال النجيفي في معرض حديثه إن "هناك إهمالا لحقوق السنة والكرد في العراق بالنظر للاستجابة السريعة لمطالب المحتجين في محافظات جنوب ووسط البلاد ".

وحذر من "انجرار البلاد إلى حرب داخلية بسبب غياب التوافق السياسي، وفي ظل احتدام المعركة مع الإرهاب".

واتهم النجيفي حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي بأنها "مقصرة ومفرطة بحق الموصل، وهي غير جادة بتحريرها من داعش".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات