الأربعاء 14 تموز , 2016

الامن النيابية: التقرير النهائي لتفجير الكرادة سيتضمن معلومات اكثر من الاولي

اعلنت لجنة الامن والدفاع النيابية، الخميس، أنها تحتاج الى اسبوع على الاقل لاستكمال تقريرها النهائي بشان تفجير منطقة الكرادة ببغداد، مؤكدةً أن هذا التقرير سيتضمن معلومات اكثر من التقرير الاولي.

وقال عضو اللجنة النائب عبد العزيز حسن في حديث صحفي، إن "لجنة الامن والدفاع تحتاج على الاقل الى الاسبوع لاستكمال تقريرها النهائي المتعلق بتفجير الكرادة"، مبيناً أن "اللجنة استضافة عدد من قادة عمليات بغداد ومنهم مسؤولين عن قاطع الكرادة والرصافة".

واضاف حسن أن "التقرير النهائي سيكون تفصيلي ويتضمن معلومات اكثر عن التقرير الاولي ويشخص نقاط الضعف بالاجهزة الامنية"، مبينا ان "التقرير سيتضمن ايضا توصيات بعمل الاجهزة ترفع للحكومة".

وقدمت لجنة الامن والدفاع النيابية، في 12 تموز 2016، تقريرها بشأن تفجير منطقة الكرادة ببغداد الى رئاسة البرلمان، فيما اشار التقرير الى أن السيارة المفخخة كانت قادمة من ديالى ولم يتم اكتشافها رغم خضوعها للتفتيش.

وجاء ذلك بعدما دعا رئيس البرلمان سليم الجبوري، لجنة الامن والدفاع البرلمانية الى الاسراع في تقديم تقريرها النهائي بخصوص نتائج التحقيق في حادثة تفجير الكرادة ببغداد.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات