الثلاثاء 06 تموز , 2016

ممثل السيستاني يطالب من الكرادة بتطبيق القانون "العادل" بحق المجرمين

طالب أحمد الصافي ممثل المرجع الديني السيد علي السيستاني، الأربعاء، الحكومة بتطبيق القانون "العادل" بحق منفذي التفجير الانتحاري الذي استهدف يوم الأحد الماضي منطقة الكرادة وسط بغداد وخلف عشرات الشهداء والجرحى، واصفا إياه بـ"الفاجعة الأليمة".

وقال الصافي في كلمة له أمام حشد من المواطنين في موقع التفجير، "باسم أهالي الضحايا نطالب من يتصدى ومن تصدى أن يعالج هذه الملفات وأن يطبق القانون العادل بحق المجرمين والمروجين والمخططين والداعمين سواء من الداخل أو من الخارج".

وأضاف الصافي أن "العراق الآن يخيم عليه الحزن في جميع المحافظات بسبب هذه الفاجعة الأليمة".

يذكر أن العاصمة بغداد شهدت، في الساعات الأولى من صباح الأحد (3 تموز 2016)، مقتل وإصابة العشرات في تفجير نفذه انتحاري يقود سيارة مفخخة في منطقة الكرادة، فيما تعهد رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ"القصاص" من منفذي التفجير، وأعلن الحداد العام لمدة ثلاثة أيام على أرواح الضحايا.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات