الأثنين 05 تموز , 2016

الديلي تليغراف تنقل عن مهرب في ايطاليا: المهاجرين الذين لا يدفعون يباعون من أجل اعضائهم

نشرت صحيفة الديلي تليغراف موضوعا لجوزفين ماكينا من العاصمة الايطالية روما بعنوان "مهرب يؤكد للسلطات الايطالية أن المهاجرين الذين لا يدفعون يباعون من أجل اعضائهم".

وتشير ماكينا الى ما قاله مهرب المهاجرين الاريتيري نور الدين عطا والذي اعتقل في ايطاليا عام 2014.

وتوضح ماكينا ان عطا يعد أول شاهد أجنبي تمنحه ايطاليا الحماية القضائية للحصول على معلومات منه حول مهربي المهاجرين.

وتضيف ان المعلومات التي ادلى بها عطا قادت الشرطة الايطالية لاعتقال عدد من المهربين تعدى العشرات لاتهامهم اما بتهريب المهاجرين والاسلحة والمخدرات او التعاون مع المهربين.

وتؤكد الصحفية أيضا ان المعلومات التي ادلى بها عطا توضح ان المهاجرين الفقراء الذين لا يتمكنون من دفع أجرة تهريبهم الى اوروبا يتم بيعهم (لمهربي الاعضاء البشرية) مقابل مبلغ 15 الف يورو لكل شخص.

وحسب ما قال عطا فان مهربي الاعضاء اغلبهم من المصريين ويقومون بنزع الاعضاء وبيعها بعد ذلك.

وتؤكد ما كينا ان الشرطة الايطالية اعتقلت الاسبوع الجاري "خلية روما" وهي عصابة مخصصة لتهريب المهاجرين إلى اوروبا يعمل فيها 25 مواطنا اريتريا و12 اثيوبيا وضمن العصابة ايضا مواطن ايطالي وتم اعتقالهم جميعا الاثنين.

وتضيف ان غرفة عمليات العصابة كانت تقع في متجر عطور في قلب روما حيث عثر معهم على مبالغ نقدية تتعدى نصف مليون يورو و 25 الف دولار.

وتختم الجريدة الموضوع مشيرة الى تقرير منظمة العفو الدولية الاخير الذي اكد ان هناك انتهاكات جنسية وجسدية ودينية بحق المهاجرين في طريقهم من شمال ليبيا الى جنوب ايطاليا عبر البحر المتوسط. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات