الخميس 01 تموز , 2016

لجنة المرحلين والمهجرين النيابية تدعو التربية والعليم لمراعاة ظروف النازحين

طالبت لجنة المرحلين والمهجرين النيابية، اليوم الجمعة، وزارتي التربية والتعليم العالي بإصدار قرار يراعي الظروف "المأساوية" للطلبة النازحين ويمكنهم من مواصلة دراستهم، وفيما لفتت الى أهمية السماح للراسبين منهم بأداء امتحانات الدور الثاني، أكدت ضرورة مراعاة ظروفهم "الصعبة" وتسهيل إجراءاتهم.

وقال رئيس اللجنة النائب رعد الدهلكي في بيان اطلعت عليه وكالة النبأ الخبرية، انه "يتطلب من وزارتي التربية والتعليم أن تأخذ بالحسبان تلك الظروف وتصدر تسهيلات لهم تخفف من معاناتهم وتمكنهم من مواصلة دراستهم".

ودعا الدهلكي وزارة التربية الى "إصدار قرار يسمح للطلبة النازحين الراسبين بالدور الأول بأداء امتحانات الدور الثاني ولجميع المراحل المنتهية وغير المنتهية مراعاة لظروفهم الصعبة ومن اجل إعطاء فرصة للذين لم يخدمهم الحظ"، مطالباً وزارة التعليم العالي بـ "تسهيل الإجراءات التي تخص أولئك الطلبة ومساعدتهم قدر الإمكان وبما يحافظ على سمعة الجامعات العراقية ومكانتها العلمية".

وكان وزير التربية محمد إقبال وجه في، (31 آذار 2016)، بإعفاء الطلبة النازحين من أداء الامتحانات النهائية بمادتي الحاسوب واللغة الكردية.

يذكر أن وزارة التعليم العالي وجهت في نهاية العام الماضي، بإعفاء الطلبة النازحين الذين التحقوا بالكليات المسائية في الجامعات الحكومية من الأجور السنوية للعام الدراسي 2015/2016. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات