الأثنين 28 حزيران , 2016

البيئة تطالب بمنع ظاهرة استيراد وبيع وتداول الالعاب النارية

طالبت وزارة الصحة والبيئة ممثلة بدائرة التوعية والاعلام دوائر الشرطة في وزارة الداخلية وزارة التجارة والجهات ذات العلاقة باتخاذ اجراءات رادعة في منع واستيراد واستخدام وبيع الالعاب النارية لخطورتها على صحة وسلامة الاطفال.

وقال الوكيل الفني في وزارة الصحة والبيئة جاسم الفلاحي ان "الوزارة دعت الجهات المعنية باتخاذ كافة الاجراءات القانونية الرادعة في استيراد وتداول وبيع الالعاب النارية الخطرة لمنع تكرار الاصابات الخطرة التي حدثت مسبقا خلال المناسبات والاعياد للسنوات الماضية تم تسجيلها في المستشفيات بسبب الاستخدام المفرط لهذه الالعاب".

واضاف الحسون ان وزارة البيئة طالبت ايضا وزارة التجارة الى منع استيراد هذه الالعاب وتداولها بين الاطفال لما لها من اثار سلبية على صحة الانسان لاحتوائها على مواد كيمياوية منها ( الكبريت وبودرة الالمنيوم وسليلوز وكاربونات الصوديوم والمغنيسيوم ) وما تسببه من  ضوضاء وتلوثا سمعيا وتلويث الهواء ببخارها الناتج من انفجار المواد الضارة المصنوعة منها.

واشار مدير عام دائرة التوعية والاعلام امير علي الحسون الى ان الدائرة خاطبت دوائر الشرطة العامة والنجدة  وحرس الحدود والدفاع المدني لاتخاذ اجراءات رادعة بحق المخالفين ومنع استيراد واستخدام وبيع الالعاب النارية لخطورتها على صحة وسلامة الاطفال والمواطنين.

يذكر ان المرجعيات الرشيدة في النجف الاشرف سبق وان حذرت من هذه الالعاب وخطورتها على الاطفال والمواطنين وطالبت الجهات الحكومية بأخذ اجراءات اكثر قوة في منعها للحفاظ على سلامة وصحة الانسان العراقي. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات