الأثنين 28 حزيران , 2016

المالية البريطانية: سنرفع الضرائب ونخفض الإنفاق بعد ترك الاتحاد الأوروبي

أعلن وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن، الثلاثاء، أن بريطانيا ستضطر لخفض الإنفاق وزيادة الضرائب لمواجهة التحديات الاقتصادية الناجمة عن اقتراع البريطانيين بالخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقال اوزبورن لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، "سنضطر لخفض الإنفاق وزيادة الضرائب لمواجهة التحديات الاقتصادية"، مضيفا "يتوجب علينا أن نوفر الأمان المالي لمواطنينا، يجب أن نبين للبلد والعالم أن الحكومة يمكن أن تعتمد على مواردها".

وأضاف اوزبورن، "من الضروري إن تحقق بريطانيا استقرارا ماليا في أعقاب قرار الانسحاب الذي أدى لتهاوي الجنيه الاسترليني والأسواق".

وتابع "سنمر بمرحلة تعديلات اقتصادية طويلة في المملكة المتحدة، سنتكيف مع الحياة خارج الاتحاد الأوروبي لن يكون الوضع الاقتصادي ورديا مثلما كان داخل الاتحاد الأوروبي إلا انه اعتقد أن بوسعنا صياغة خطة واضحة".

وأظهرت نتائج استفتاء بريطانيا تصويت نحو 52 بالمائة من البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي مقابل 48 بالمائة صوتوا لصالح البقاء، وأحدث التصويت أكبر صدمة مالية عالمية منذ أزمة 2008 وهذه المرة مع وصول أسعار الفائدة في العالم إلى الصفر بالفعل أو بالقرب منه بما يحرم صناع السياسات من وسائل مواجهة هذه الصدمة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات