الأثنين 28 حزيران , 2016

بالصور: جراح كربلائي ينجح باجراء عملية جراحية نادرة لطفلة بعمر 57 يوماً فقط...!

أعلنت مدينة الإمام الحسين (عليه السلام) الطبية في كربلاء المقدسة عن "نجاح أحد أطبائها الإختصاص في مجال جراحة الجملة العصبية، من إجراء عملية جراحية نادرة لطفلة رضيعة بعمر (57) يوماً, تمّ خلالها إستئصال ورم يُطلق عليه تسمية (قيلة سحائية قحفية عنقية صدرية) "في حين أكدت إنها "الأولى من نوعها في المحافظة بهذا المستوى من التعقيد".

وقال أخصائي جراحة الجملة العصبية الدكتور خالد السرّاج لمراسل وكالة النبأ للأخبار، إنه "نجح وبمساعدة أخصائي التخدير الدكتور عادل خضير، في إجراء عملية جراحية مُعقّدة للطفلة الرضيعة (ب.ح.د) البالغة من العمر (57) يوماً، كانت تُعاني من ورم ولادي في المنطقة الخلفية من الدماغ، يُطلق عليه (قيلة سحائية قحفية عنقية صدرية) "مضيفاً إن "القيلة السحائية تشتمل على إحدى هذه المناطق في الجسم غير إنها كانت مُجتمعة في حالة الطفلة الرضيعة، وهُنا تُكمن صعوبتها وعقدتها".

وتابع السرّاج إنه "بعد دراسة الوضع الصحّي للطفلة وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، تمّ إخضاعها الى عملية جراحية طارئة" مبيناً "إننا بذلنا جهوداً إستثنائية تمكّنا بعد ساعتين متواصلة من رفع الورم كاملاً وتسليك الأعصاب وإرجاعها الى مكانها الطبيعي وتحرير التجويف الدماغي، مع إصلاح وترقيع وغلق الأغشية السحائية" موضحاً إن "القيلة الدماغية هي بروز جزء من الدماغ نتيجة لوجود عيب بالجمجمة، وهذا المرض يُصيب الأطفال حديثي الولادة، ويتعرّض له بعض الأطفال في الصغر بسبب نقص بعض العوامل عند الأم أثناء فترة الحمل" مبيناً إن "الملاك التمريضي والصحي المُشارك في العملية كان مؤلفاً من مساعد تخدير أيوب عبد والممرّضان الجامعيّان منذر محسن عبد وعدنان حسن بديع والممرّض جمال علي فرحان" مؤكداً إن "الطفلة تتمتّع بصحة جيدة وستغادر المدينة الطبية بعد إكتسابها الشفاء التام".

يذكر إن المدينة الطبية غالباً ما تشهد عمليات جراحية نادرة ومعقدة، وذلك للكفاءة العالية والخبرة الجيّدة التي يتمتّع بها أطباؤها، فضلاً عن تطوير وإستحداث أقسام حديثة وتجهيزها بالأجهزة الطبية الحديثة ومن مناشئ عالمية رصينة ومتطورة، إضافة الى عقدها للورش والدورات التدريبية والمؤتمرات الطبية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات