السبت 26 حزيران , 2016

بان كي مون يبارك للعراقيين الانتصارات التي تحققت في الفلوجة

بارك الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الاحد، الانتصارات التي حققتها القوات العراقية في معارك تحرير الفلوجة، واثنى على اجراءات الحكومة وتصريحات المرجعية والحشد الشعبي بخصوص حماية المدنيين، فيما اشار رئيس الوزراء حيدر العبادي الى أن الموارد المالية المتاحة لا تكفي لسد كافة الاحتياجات المتعلقة بالتحرير واعادة الاستقرار في المناطق المحررة بسبب انخفاض اسعار النفط.

وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه، إن "رئيس مجلس الوزراء تلقى مكالمة هاتفية، اليوم، من الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون"، مشيراً الى أن "مون بارك للعبادي الانتصارات التي حققتها القوات العراقية في معارك تحرير الفلوجة".

واثنى الامين العام للأمم المتحدة بحسب البيان، "على اجراءات الحكومة وتصريحات المرجعية والحشد الشعبي بخصوص حماية المدنيين"، مؤكدا على "دعم الامم المتحدة للحكومة العراقية في النواحي العسكرية والانسانية والاقتصادية، فضلاً عن اهمية تفعيل دور الشرطة المحلية في المناطق المحررة للسيطرة على الامن".

من جانبه قدم رئيس مجلس الوزراء شكره للأمين العام للأمم المتحدة على الاتصال الهاتفي"، مبينا أن "الحكومة العراقية قد شرعت بعملية اعادة الاستقرار في الفلوجة وغيرها من المناطق، فضلاً عن عملها على اعادة النازحين الى مدنهم الا ان الموارد المالية المتاحة لاتكفي لسد كافة الاحتياجات المتعلقة بالتحرير واعادة الاستقرار بسبب انخفاض اسعار النفط".

واشار العبادي الى، أن "مسألة حقوق الانسان والمصالحة الوطنية تعد من اولويات عمل الحكومة"، مؤكدا "اننا ماضون في برنامج الاصلاح الشامل الذي تم الاعلان عنه والسير قدما ببناء دولة المؤسسات ".

وكان قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت اعلن في وقت سابق من، اليوم الأحد، تحرير مدينة الفلوجة بالكامل من تنظيم "داعش". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات