twitter share facebook share الجمعة 06 آيار 2022 144

  سلط موقع «eat this not that» الطبي المتخصص، الضوء على عناصر موجودة في أغلب المنازل قد تزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان.  

وقال الدكتور تومي ميتشل، إن هناك العديد من الأشياء المختلفة التي تسبب السرطان والتي لا نفكر فيها في معظم الأوقات. فمن المعروف أن ارتداء واقي الشمس يساعد في تجنب الإصابة بسرطان الجلد، أو أن عدم التدخين يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الرئة. ولكن هناك أيضًا منتجات وعوامل بيئية تزيد من مخاطر الإصابة بسرطان الجلد بشكل كبير.  

 فالسرطان سبب رئيسي للوفاة بجميع أنحاء العالم؛ حيث تسبب في وفاة ما يقرب من 10 ملايين شخص عام 2020، أو ما يقرب من حالة وفاة واحدة من بين كل ست وفيات. وأن أكثر أنواع السرطانات شيوعًا هي سرطان الثدي والرئة والقولون والمستقيم. كما يعد سرطان البروستاتا شائعا أيضًا عند الرجال. ومع ذلك، هناك العديد من أنواع السرطانات المختلفة. ويمكن أن يتطور كل نوع في أجزاء أخرى من الجسم؛ فالسرطان مرض معقد، والسبب الدقيق للسرطان غير معروف دائمًا. ومع ذلك، قد تزيد بعض عوامل الخطر من خطر إصابتك بالسرطان.  

وبينما قد لا تتمكن من تجنب كل عوامل الخطر هذه، هناك بعض التغييرات في نمط الحياة التي يمكنك إجراؤها.  

وفي حين أن العديد من العوامل يمكن أن تسهم في خطر الإصابة بالسرطان، إلا أن بعض الأشياء الأكثر شيوعًا قد تزيد بشكل مفاجئ من خطر الإصابة بالسرطان؛ على سبيل المثال، ترتبط اللحوم المصنعة واللحوم الحمراء بزيادة خطر الإصابة بالسرطان. ولكن ماذا عن العناصر الموجودة في بيئتك والتي قد لا تكون على دراية بها؟  

السرطان أمر معقد وأن هذه العوامل وحدها لا تعني بالضرورة أنك ستصاب بالسرطان، وفق الدكتور ميتشل. إلا ان هناك عوامل بيئية أخرى قد تزيد من خطر الإصابة بالسرطان.  

فالتعرض لغاز الرادون والمواد البيئية قد يزيد من خطر الاصابة بالسرطان.  

(الرادون غاز مشع لا يمكنك شمه أو الشعور به أو تذوقه) وهو السبب الرئيسي الثاني لسرطان الرئة بعد دخان السجائر. ويوجد في الغالب في المنازل وأماكن العمل والمدارس.  

يقول الدكتور ميتشل «لحسن الحظ، تم تنفيذ اللوائح لتقليل التعرض لمواد مسرطنة معروفة في مكان العمل. ومع ذلك، يمكن للأشخاص أيضًا اتخاذ خطوات للحد من تعرضهم للعوامل المسببة للسرطان خارج العمل؛ على سبيل المثال.  

ويكشف الدكتور ميتشل أن «بعض المواد الكيميائية، بما في ذلك البنزين والبريليوم والأسبستوس وكلوريد الفينيل والزرنيخ مواد مسرطنة للإنسان، ما يعني أنه تم اكتشاف أنها تسبب السرطان لدى البشر... وقد يؤدي التعرض لهذه المواد الكيميائية في الهواء الطلق وفي المنزل والعمل إلى زيادة فرص الإصابة بالسرطان. لذا من الضروري أن تكون على دراية بالمخاطر واتخاذ خطوات لتجنب التعرض لها قدر الإمكان. فإذا كان يجب عليك العمل مع هذه المواد الكيميائية أو الوجود بالقرب منها، اتبع جميع احتياطات السلامة مع ارتداء معدات الحماية المناسبة».  

"الشرق الأوسط"  

التعليقات


احصاءات كورونا في العراق
2022-07-03
  • الكلي : 2,351,614
  • وفيات : 25,242
  • شفاء : 2,309,479
احصاءات كورونا في العالم
2022-07-03
  • الكلي : 553,919,775
  • وفيات : 6,360,499
  • شفاء : 528,565,177