twitter share facebook share الأثنين 13 تموز 2021 169

صرخ: "ولكم هاي أمي". خ

حالات كثيرة تركها حريق ردهة العزل لمصابي كورونا في محافظة ذي قار بحسب ما رواها أقرباء الضحايا او المسعفون.

كانت الحالة الاولى لستة أفراد من عائلة واحدة توفوا جميعاً مع فقدان أخيهم وعدم العثور عليه من قبل ذويه.

أما الثانية فهي شخص فقد والدته وزوجته وإخوانه وابناء عمه.

وفي الحالة الثالثة عثرت فرق الانقاذ على جثة وبعد التركيز بها جيداً، تَبيّن بأنها ليست جثة وانما جثتين متعانقتين.

والرابعة امرأة نادت على أولادها: "يمه عوفونا انا وابوكم واطلعو لا تموتون".

فيما كانت الحالة الخامسة لشاب ينقل جثث الضحايا، فيجد إحداهن هي أمه وعلى حد تعبيره صرخ: "ولكم هاي أمي".

يذكر إن مستشفى الحسين في الناصرية قد تعرض لحريق كبير في قسم عزل مرضى كورونا وأودى بحياة عدد من المرضى، ولم تكن تلك الحادثة الاولى من سلسلة حوادث الحرق في العراق فقد سبقتها مجموعة من الحرائق كان أفظعها ماحدث قبل أشهر قليل في مستشفى الخطيب في بغداد.