twitter share facebook share الجمعة 26 حزيران 2021 61

هذه الظاهرة دائما ما تستهدف فئة الشباب من الاعمار 18 سنة الى عمر 39. خ

وكالة النبأ/ علي خالد

تزامناً مع اليوم العالمي لمكافحة المخدرات نظمت المفوضية العليا لحقوق الانسان في كربلاء المقدسة، اليوم السبت، مؤتمرا بالتعاون مع مديرية شرطة كربلاء قسم المخدرات والمؤثرات العقلية.

وقال العقيد جبار الياسري مسؤول قسم مكافحة المخدرات انه "في يوم العالمي لمكافحة المخدرات ندعو كافة أطياف الشعب العراقي والمجتمع بالتعاون مع الأجهزة الأمنية والمختصة لمكافحة المخدرات وبالأخص فئة الشباب لان هذه الظاهرة دائما ما تستهدف فئة الشباب من الاعمار 18 سنة الى عمر 39"، مبينا ان "قسم مكافحة المخدرات في كربلاء تمكن من ضبط العديد من المروجين وكميات كبيرة من المواد المخدرة التي تدخل من خارج المحافظة".

وأضاف "عملنا يعتمد على المصادر والمتعاونين والمعلومة حيث يتم مراقبة الشخص الذي تردنا معلومة عليه لعده أيام وبعد التأكد يتم القبض عليه ومصادرة المواد المخدرة".

لافتا "لاحظنا خلال هذا العام انخفاض كبير بنسبة في التعاطي والمتاجرة أيضا حيث تمكنت عناصرنا من القبض على أكبر تاجر مخدرات في العراق بحوزته 70 ألف حبة مخدرة و3 كيلو من الكريستال والحشيشة بالإضافة الى الأسلحة".

من جانبه بين دكتور عامر الحيدري استشاري الامراض النفسية انه "بالدرجة الأساس للحد من انتشار ظاهرة تعاطي المخدرات يجب انشاء المركز المتخصصة لعلاج الإدمان، وهناك سعي حقيقي من خلال دورنا في استيعاب العدد الأكبر من المدمنين الذين هم بحاجة الى عناية صحية ونفسية وحتى التأهيلية حيث ان ذلك المتعاطي بحاجة الى الدخول في هذه المصحات ولرعاية خاصة".

واوضح الحيدري انه "خلال هذا العام تم معالجة 20 مدمن خلال فترة 6 أشهر وفي الأيام القادمة سيتم انشاء مراكز مختصة تعالج المدمن من الجانب النفسي".

الى ذلك قال زيدان العطواني ممثل المفوضية العليا لحقوق الانسان ان "الهدف من هذا المؤتمر هو تسليط الضوء على هذه الظاهرة الخطيرة والتي باتت تؤرق العائلة العراقية وتهدد النسيج الاجتماعي في العراق".

وأضاف "نعتقد في مفوضية حقوق الانسان ان اغلب المتعاطين هم ضحايا لهذه الظاهرة وبالتالي على جميع منظمات المجتمع المدني ووزارة الصحة ووزارة العمل والشؤن الاجتماعية أيضا الوقوف مع الشباب ومتابعة هكذا ظواهر"، موضحاً ان "اغلب المتعاطين هم من لديهم تفكك أسري بالإضافة الى وصولهم للانتحار وأيضا استغلال بعض الشباب في أمور غير أخلاقية بعد تعاطيهم المخدرات".

التعليقات