twitter share facebook share الثلاثاء 09 حزيران 2021 75

عدد المهاجرين بلغ مايقرب من المليوني شخص. ع

كشفت وزارة الهجرة والمهجرين، اليوم الأربعاء، عن تقديم تسهيلات لتشجيع الكفاءات على العودة الى الوطن.

وقال وكيل الوزارة كريم النوري للوكالة الرسمية، إن "الوزارة تعمل على حثِّ المغتربين العراقيين للعودة الطوعية الى الوطن من خلال تذليل العقبات الحائلة دون عودتهم".

وأشار الى أن "البلاد مرَّت بأزمات عديدة أدت الى هجرة المواطنين ، منها الحصار والعقوبات الدولية ومن ثم حرب 2003 وما خلفته من تهديدات وطائفية، بالاضافة الى دخول داعش البلاد عام 2014"، مبيناً أن "عدد المهاجرين بلغ مايقرب من المليوني شخص".

وأكد النوري، أن "الوزارة تعمل على تقديم امتيازات وتسهيلات للكفاءات، فضلاً عن متابعة شؤونهم في الدول (إيران وسوريا ومصر وتركيا)، بالإضافة الى مفاتحة وزارة الداخلية بتيسير التدقيق الأمني والإعفاء الضريبي وغيرها من الأمور التي تشجعهم على العودة".

من جانب آخر، أفصح وكيل وزارة الهجرة أن "الوزارة تعمل بالتعاون مع الأمم المتحدة والمنظمات الدولية لدعم العائلات النازحة العائدة الى مناطقها"، مشيراً إلى "إغلاق 50 مخيماً للاجئين".

وأضاف، أن "عودة اللاجئين طوعية وليست قسرية، لكنّها ضرورية، خاصة بعد الحريق الذي اندلع في مخيم شاريا، حيث تم تشكيل لجنة من مجموعة جهات لتدقيق شؤون النازحين هناك بالتنسيق مع الوزارة"، منوها بأن "قرار عودتهم غير صادر من وزارة الهجرة والمهجرين".